6 / 7 / 2008 8 (1505)

نهاية الأسبوع وواجب الأسرار..

كوستا

إذا كنت مهتما بمعرفة ما فعلته في إجازة نهاية الأسبوع الأخيرة، فالإجازة مرت مملة ورتيبة، مشاوير اعتيادية لتفقد أعمال الصبغ في البيت، التهام حبات المانجو الاستوائية اللذيذة التي اعتبرها هي والبطيخ سلوتي هذا الصيف في ظل عدم استحقاقي للإجازة السنوية إلا بعد العيد، النشاطات المثيرة كانت محدودة جدا فقد قمت أخيرا بغسل سيارتي بعد أسبوعين  من التسويف والتأجيل تجمع في السيارة ما تجمع من  الوساخة و الغبار (الحمدلله أن لون سيارتي أبيض.. كل ما عليك هو تنظيف الزجاج!)

أتيحت لي الفرصة بالالتقاء بمجموعة من المصورين في مقهى Costa و احتساء مشروبي المفضل الفريسكاتو بنكهة الكاراميل المنعش، وفي هذه الجلسة تم الاتفاق على أن يقوم كل منا بطباعة مجموعة من الصور تمهيدا لعرضها ضمن معرض مصوري Lightchasers الذي سيقام في المجمع الثقافي هذا الأسبوع، مشاركتي هذه المرة بمجموعة من صور البوتريه التي قمت بالتقاطها في رحلتي الأخيرة إلى تايلاند، بالإضافة إلى صور لمسجد الشيخ زايد.

ربما هذا  اللقاء هو السبب في إثارة قريحتي التصورية بعد فترة من السبات الصيفي ونشر تدونتين متتاليتن عن آخر المستجدات في عالم التصوير!

استغليت الإجازة أيضا في زيارة خاطفة إلى مكتبة جرير لاقتناء روايتي شيفرة دافنشي وملائكة وشياطين لدان براون، لا أعتقد انني سأفرغ من قراءتها قبل سنة أو سنتين، لذلك أعتقد أن مكانهما الأنسب هو صندوق الكتب المرحل إلى البيت الجديد!

واجب الأسرار الستة!

أعتقد انني المدون الوحيد الذي لم يحل واجب الأسرار  الستة الذي (وهقني) به الأخ ابراهيم ولكي لا تترسخ في أذهان البعض صفة مغرور (سابق و حالي ) لم أجد مفرا من الحل خصوصا بعد قراءتي لتدوينة أخونا عابر سبيل (واحد يحب التقليد..هل أعتبر ذلك أحد الأسرار!)

حسنا.. لن أدعي كما ادعى أغلب المدونين الذين قاموا بحل الواجب  بأن حياتهم خالية من الأسرار!

فأنا شخصيا مقتنع بأنه لابد من وجود أسرار في حياة كل منا .. قد تكون قائمة بلا نهاية و قد لا تتعدى سرا واحدا… الله وحده العالم!

  1. لدي عداوة مزمنة  مع الخس، فأي وجبة تحتوي على الخس لا آكلها إلا بعد القيام بعمليات “تنقيب” واسعة لاستخراج ما بداخلها من هذه الأوراق الخضراء الغريبة، في الحقيقة عندي مشكلة غويصة مع  كل شيء لونه أخضر، لذلك لا آكل السلطة ابدا لأني أشعر بشعور غريب في كل مرة هممت فيها بأكل السلطة… شعور بأنني عنزة مثلا (مااااااااااء)!
  2. يا أبيض يا أسود، هذا هو شعاري في التعامل مع الآخرين، فإما أكون معه ودودا لأبعد الحدود و أتمنى أن أقابله ليل نهار، و إما أن أكون (شري) معه فأكره أن أراه أو مجرد سماع صوته، تصنع الابتسامات الصفراء والكلام المعسول أمام من لا أحبه فن لا أجيده!
  3. يقال عني بأنني كثير الأسئلة ربما لعشقي لمعرفة التفاصيل وهو ما يثير ضيق البعض مني،لا أدري هل المشكلة في أنا أم في أولئك الذين ينقطون الإجابة عليك تنقيطا إذا ما اضطررت لسؤالهم!
  4. أعترف أنني ضعيف الإرادة، سواء إذا كان ذلك مرتبطا بتحديد موعد نهائي للقيام  بمهمة معينة  أو الإقلاع عن عادة سيئة، (قضم الأظافر مثلا)،  وأفضل كلمة عندي هي كلمة (بعدين)! لا أدري ما الحل.. و لكنني على الأقل أعترف بوجود المشكلة!
  5. مازال حلم الطيران يراودني، ففي كل مرة أرى فيها إعلانا  لابتعاث طيارين للدراسة إلى الخارج تراودني أفكار الاستقالة  من وظيفتي و التحليق في الجو، لكن أعتقد أن الوقت بات متأخرا لعمل ذلك إلا في حال أصبحت بليونيرا (ليس مليونيرا) لكي يتوفر لدي المال الكافي لأتخذ الطيران كهواية ………….

    جميل أن تحقق ما تحلم به.. حتى لو بعد حين!

  6. أكره الزحمة بشدة.. و مستعد أن أجلس في البيت 24 ساعة/ 7 أيام في الأسبوع على أن أذهب إلى مكان مزدحم، لذلك  أغلب مشاويري إما ضرورية أو لترفيه الأولاد الذين عادة ما يكونون الدافع الأساسي للخروج من البيت!

هل هناك من لم يحل الواجب؟!

أسامة الزبيدي، مدون ومصور فوتوغرافي , من مواليد العاصمة الإماراتية أبوظبي في 1978 بحار سابق وموظف حالي ورجل أعمال على قد حاله

اجمالى التعليقات على ” نهاية الأسبوع وواجب الأسرار.. 8

  1. عابر سبيل

    بصراحة يابوعامر أول مرة في حياتي أسمع عن شخص لا يحب الخس 🙂
    أكيد موجودين كثير غيرك لكن غريبة والله

    أنا عندي عداوه تشبه عداوتك مع الخس لكن مع الطماطم !

    عن حلم الطيران ذكرتني بصديق، كان يجلس مع رفاقه في إحدى الحدائق، أحدهم كان فاشلا جدا في حياته، مرت طاشرة من فوقهم فاشار ذلك الفاشل إليها وقال ( أريد أن أقود هذه الطائرة )

    تصدق بعد 5 سنوات لا أكثر أصبح قائدا !!!
    ولم يعد فاشلا أبدا

  2. محمد

    بخصوص روايتي داون براون فهي كبيرة الحجم لكنك ستقرأها بسرعة لإنها رائعة وسهلة المستوى 🙂 ..

    أما واجب الأسرار فأنا كذلك لم أحله ..

    بالمناسبة، فوجئت كثيراً بالثيم الجديد لمدونتك ..
    رائع جداً..
    طبعاً أنصحك بأن تزيل الإعلانات الموجودة من الثيم نفسه..
    وتجعل الأرشيف بالسنوات بدل الأشهر ..

    كُن بخير : )

    محمدآخر ما كتبه في مدونته:علموني 🙂 ..

  3. عابرة سبيل

    عنزة عاد الله يهديك!!
    عسب كذا العنزة تفوز عليك لما تجاريها 🙂

    أبيض أو أسود ،، ما ادري ليش حسيت إن هذه الصفة فيك ، الحين تأكدت إني ع حق 🙂

    بالنسبة للزحمة صار الأمر عادي عندي ، لأنه صار من الضروريات للإعتراف بأني في وطني وخاصة الشارجة ،،
    الإمارات بدون زحمة ما تكون متطورة 🙂

    جميل إنك تحب الطيران وهذا دليل ع حب المغامرة فيك ،،
    طيب ما ينفع تطير على رمال الصحراء 🙂

    إحترامي

    عابرة سبيلآخر ما كتبه في مدونته:كل رجل ذكر،،،،

  4. أم نور

    جميل أن تحقق ما تحلم به.. حتى لو بعد حين!

    فعلا…
    أدعو الله ان يحقق لك كل الاحلام والاماني..
    وان يفك عنك تلك العقده!! لأنه لابد من أكل السلطو..واللا ستعاني…….!! 🙂

    بالنسبه للروايه..أعتقد شجعتوني اروح أشتريها واقراها..(ربما تبقى سنوات الى ان تقرأها طفلتي !!!

    اما بالنسبه للمعرض..أتمنى لكم كل التوفيق..
    ونحن في انتظار ابداعاتكم

    تحياتي..
    ام نور

  5. مكتوم

    ممممم .. آخر تدوينة لي هي أيضاً حل لهذا الواجب ..

    على طاري كثرة الأسئلة أنا أشترك معك بهذا الشيء، ولكن إذا كان الموضوع مهم لي، وأكره شي لما يكون اللي قدامك مو واضح أبداً، واللي أكره من كذا لما تسأله يعطيك نظرات معناها “ياخي ما تفهم” والمشكلة فيه هو ! ..

    الخس بريء يا أسامة، أكثر الخضروات براءة 😀 ..

    مكتومآخر ما كتبه في مدونته:بوح، بأسراري الستة

  6. Ahmed

    أتمنى لك التوفيق في المعرض.

    بالنسبة لـ” شيفرة دا فنشي” فإن شاء الله أنك أخذت النسخة الأنجليزية، قرأت النسخة العربية (الطبعة الأولى) قبل سنة أو اثنتين وأحسها مليئة بالأخطاء وأحيان غير مفهومة … لكنها كانت شيقة إلى درجة اني قرأتها في ثلاث اسابيع 🙂

  7. عايشة الزبيدي

    بالنسبة للأسرار رقم 2 و3 و4 فما أقول غير عندنا و عندكم خييير!
    بالتوفيق في المعرض (:

  8. الحلم الوردي

    الله يعزك اخوي من “مااااااء” ويعز القراء
    حلو نعرف بعض الخطوط الحمرا عند الغير من دون تعمق في حياتهم الشخصية

    انا من انصار السلطة لا تخلو وجباتي من السلطات والخس له طعم ثاني
    اتفق معاك بحبي للتفاصيل يعني كلمة نعم ولا من دون تفاصيل ما تعجبني>>>>منقبة رائعة ^_*

    حلو ان الواحد يعترف باغلاطه و قصوره

    دمت بود^_^

    الحلم الورديآخر ما كتبه في مدونته:بداية النهاية

التعليقات مغلقة.