8 / 6 / 2005 4 (824)

الإسترخاء هو الحل!

كنت عاقد النية على تدوين تفاصيل جولتي الأخيرة في اليابان، لكنني وجدت جسدي متعبا و ذهني مشوشا و مزاجي معكرا فلم أجد حلا أفضل من الإستلقاء و الاسترخاء على الأريكة الوثيرة في غرفتي الصغيرة قبل أن يغلبني النعاس و أكتشف أنني غفوت لمدة ثلاث ساعات على الأقل، كانت كافية لأستعيد بعضا من نشاطي و شهيتي للتدوين، ففي ظل هذه الأجواء العاصفة التي نمر بها من الصعب أن يحافظ الواحد منا على توازنه -و على مزاجه!- بالتالي يكون القيام بأي نشاط بدني عملية غير آمنة حتى لو كان ذلك مجرد الجلوس وتدوين بعض المذكرات على جهاز الكومبيوتر! يبدو أن مهمتي ستنحصر هذه الليلة في منع حاجياتي من السقوط و إعادة الأغراض المبعثرة إلى مكانها أما النوم فثلاثة ساعات متواصلة تعتبر نعمة…!!

أتمنى أن يستعيد الجو عافيته سريعا فمازال أمامنا مسيرة 13 يوم أخرى قبل أن نصل إلى الخليج يتوجب علينا خلالها نقطع بحر العرب.. و ما أدراكم ما بحر العرب في هذا الوقت من السنة!

أسامة الزبيدي، مدون ومصور فوتوغرافي , من مواليد العاصمة الإماراتية أبوظبي في 1978 بحار سابق وموظف حالي ورجل أعمال على قد حاله

اجمالى التعليقات على ” الإسترخاء هو الحل! 4

  1. مساعد

    الله يعينك أخوي أسامه ..

    أستغرب على الرغم من ضخامة سفينتك إلا أن الأمواج لا ترحم ..

    صحيح بحر العرب .. عز العرب 🙂

  2. طاقة نور

    أسامة …..
    أولاً : تعرفت على المدونات والمدونين عن طريق الصدفة البحتة … واستهوتنى كثيرا فانطلقت في قرائتها بنهم شديد حاولت اضافة البلوج الخاص بي … ولم اعرف ماذا اكتب به … على الرغم من اضطرام نار الكتابة داخلى ولكن كتاباتك اثارة حفيظة الرد لدي …

    وهناك الكثير من الموضوعات رغبت في كتابة الرد عليها ولكنى وجدتها مغلقة لا تتطلب ردود … ولا اعرف لما .
    ولكنى اريد ان اسألك هل انت بحار ؟؟؟
    وهل يمكن ان تكون امرأة ضمن طاقم البحارة …..
    او هل من الممكن ان اشارك في رحلة من رحلاتك البحرية ؟؟؟ ولو كانت الاجابة بنعم ،،، فكيف يتثنى لي ذلك ؟؟؟
    ارجو الرد

  3. ماجد

    بدأت العواصف والشتاء عندنا وأعلم كيف هو شعورك لكن الفرق الوحيد الذي بيننا انك تستطيع ان ترتاح في البحر اما انا فماذا عساي ان اقول وانا في الجو لا راح ولو لبرهة من الوقت… اتمنى لك اطيب الاوقات في جولتك…

التعليقات مغلقة.