1 / 3 / 2004 التعليقات على تسريحة بيكهام!! مغلقة (853)

تسريحة بيكهام!!

بالأمس قرأت خبرا في جريدة الإتحاد مفاده أن الإتحاد الصيني لكرة القادم أصدر أوامر صارمة بمنع لاعبي منتخب الناشئين لكرة القدم من تقليد تسريحة اللاعب الإنجليزي الدولي ديفيد بيكهام لاعب فريق ريال مدريد الأسباني المشهور خلال أحد المعسكرات التدريبية للفريق، ما أثار استغرابي في الخبر ليس قرار المنع بحد ذاته و إنما سبب المنع، فيبدو أن الصينيين استشعروا مدى الخطر المحدق بشبابهم من جراء التقليد الأعمى و اللهاث المتواصل خلف الموضة الغربية، مما قد ينعكس سلبا على مجتعهم ذو الأعراف و التقاليد العريقة و إن كان ذلك على المدى الطويل، في مقابل هذا الحرص الصيني تجد هذا الإنفلات العجيب بين أوساط الشباب في مجتمعاتنا التي من المفروض أن تكون أكثر حرصا و تحفظا من غيرها كونها مصبوغة بالصبغة الإسلامية الحنيفة و العادات العربية الأصلية بينما يعتنق أغلب الصينيون البوذية أي أنهم من عباد الصنم كما أن الأفكار الشيوعية متفشية بينهم بشكل كبير.

إذا ما تجولت في الأسواق و المراكز ترى العجب العجاب من الأمور التي أعتقد أنكم جميعا تلاحظونها و لا داعي لتكرار ذكرها، و الأوضاع تزداد سوءا يوم بعد يوم و لا أحد يحرك ساكنا، فالشباب عندنا لا يكتفون بتقليد تسريحة بيكهام أو (فرقة ضرس) رونالدو أو صلعة زيدان و غيرهم من مشاهير الكرة بل هناك من لا يستحي من تقليد أشباه الرجال و الساقطات من أهل العفن الفني و كأننا تاريخنا خال من الأبطال ممن بإمكاننا أن نتخذهم كقدوات نمشي على خطاهم.

هل نسي هؤلاء أو تناسوا أننا أحفاد أبوبكر و الفاروق و علي و غيرهم من الصحابة الكرام أصحاب الصولات و الجولات و قدوتنا الأولى في جميع أمور حياتنا خير الأنام محمد صلى الله عليه و سلم ، فهل يأتي اليوم الذي يتعظ فيه المسلمون بمن حولهم و يستيعدوا أمجاد الزمان الغابر؟!

أسامة الزبيدي، مدون ومصور فوتوغرافي , من مواليد العاصمة الإماراتية أبوظبي في 1978 بحار سابق وموظف حالي ورجل أعمال على قد حاله