20 / 8 / 2008 18 (3056)

مقتطفات وأخبار (1)

مقتطفات تدوينية:

  • أعداء الكندورة العشرة!

الوضع الإجتماعي ، الإقتصادي ، الوظيفي الجديد في دولة الإمارات أصبح يحتم علينا أن نهتم بالكندورة أكثر بآلاف المرات من ما سواها من مستلزمات الوظيفة والوجاهة ، فهل سمعت عن من يغير طريقة إدارة عمله كل يوم ، وهل سمعت عن من يغير أثاث مكتبه كل شهر ، دعك عن احتمالية أن تسمع عن من يلمع شهادته الدراسية يومياً …أكاد أجزم بأن كل منا ينظر أول ما ينظر إلى ما يرتديه المراجع لكي يعرف الطريقة المثلى للتعامل معه ، وبالطبع كما أنك مرجوع فيوماً ما ستكون مراجع وفي ذلك اليوم عليك تجنب أعدائك المتربصين العشرة ..

تعرف على هؤلاء الأعداء في مدونة “عبدالله الشويخ”!

  • العلم نور والجهل مهند!

لا أدري لم تكثر الأقاويل والقصص مع قدوم أول شئ غريب عن ثقافتنا ؟؟


وهويتنا ولعل آخرها مسلسل نور التركي الذي قامت له قوائم الكتابة والقصص والحواديث وآخرها الفتاة البحرينية التي طلبت من خطيبها تغيير اسمه من محمد إلى مهند وانتقال هذه القصص عبر المسنجر والمنتديات ومنها طلاق واحدة عربية طبعا لأنها وقعت في غرام الأشقر مهند و انطلاق حملة الغيرة الشرسة التي قادها بعض المغدورون ضد من لم يترك لهن جمال مهند عقل ولا منطق ؟؟

المدونة” هند ابن كحيلة” ترصد آخر المستجدات في مسلسل مهند ونور!

  • تجربة الصين والغاية تبرر الوسيلة

في عام 1950 دخلت الصين عالم صناعة السيارات. وبحلول عام 2002 أصبح ما يقارب الاثنين والعشرين مليون صيني يعملون في مجال صناعة السيارات. وكانت مشاكل تلوث الجو من النتائج التي ترتبت على ذلك وهذا بسبب ارتفاع معدلات الإنتاج وارتفاع معدلات استخدام السيارات، وكذلك الزيادة السنوية في الإنتاج وما يصاحبها من كميات من الغازات المحروقة والمنبعثة إلى الجو.

وحتى تستطيع شركات السيارات في الصين التنافس مع الشركات الدولية التي تصدت لذلك عن طريق تحسين أداءها الاقتصادي والبيئي كان عليها تطبيق “إدارة سلسلة التزويد الخضراء” أو “ green supply chain management (GSCM)“. ومن أجل تطبيق الـ GSCM

تعرف على تجربة الصين بشكل مفصل في مدونة “لطيفة الحاج”

  • ترف أم ضرورة؟

أذكر مثالا يكاد يصيبني بالخرف بمجرد التفكير في فائدته
وهو توصيل المعاملات بواسطة شركات التوصيل مثل ( امبوست، أراميكس وغيرها ..)

تزود دائرة أو مؤسسة حكومية لإنهاء معاملة ما، واختصارا للمدة الزمنية التي قد تأخذ 745 صفحة لشرح طريقة انهاء المعاملة
(سأتخيل ) أنني أنهيت تلك المعاملة، وارتسمت ابتسامه كبيرة على وجهي تنسيني ما عانيته لأنني حققت أحد أهدافي في هذه الحياة بإنهاء هذه المعاملة،ملة

فلنقرأ سوية سر غضب عابر سبيل من خدمة امبوست البريدية!

أخبار المدونين:

  • لم ولن أعتزل!!

سرت مؤخرا شائعة وسط المجتمع التدويني عن قرار المدونة “عابرة سبيل” باعتزال التدوين نهائيا، قبل أن تنفي المدونة هذه الشائعات جملة وتفصيلا وتؤكد في تدوينة نشرتها عزمها على استمرار قلمها على نفس النهج الذي تعود القراء عليه، الطريف في الموضوع أن غياب “عابرة سبيل” لم يدم أكثر من يومين اثنين بسبب اصابتها بانفلونزا حادة تلقت خلالها ما يقارب 7 إيميلات يدعوها أصحابها فيها إلى إعادة النظر في موضوع الاعتزال!

  • عمرة.. أول مرة!

المدون “عبدالله الحاي” عاد قبل فترة من أراضي المملكة بعد أدائه لمناسك العمرة، وقام بتوثيق أحداث هذه الرحلة الإيمانية في مدونته، والتي تضمنت مجموعة من الأحداث المثيرة والطريفة في نفس الوقت كونها المرة الأولى التي يسافر فيها “عبدالله” خارج الدولة، وأول مرة أيضا يركب فيها الطيارة!

  • 3 سنوات تدوين!

المدون السعودي “كمال الغامدي” أكمل قبل أسابيع عامه الثالث من التدوين، حيث تعتبر مدونه “حلا بزيادة” أحدى أقدم المدونات السعودية الموجودة على الساحة.
كل التوفيق للأخ كمال مع تمنياتنا له بتدوينات أكثر حلاوة وسكر زيادة!

  • سرقة.. عيني عينك!

ظاهرة السرقات الأدبية من الظواهر السلبية المنتشرة بكثرة في الشبكة العنكبوتية دون وجود بوادر حقيقية للقضاء عليها، وهو ما اشتكى منه المدون “مبارك المهيري” من خلال مدونته “صدفات”، حيث اكتشف العديد من حالات السرقة من قبل موقع سيريا روم لعدد من المواضيع في إحدى المنتديات التقنية التي قام سابقا بتأسيسها وإدارتها دون الإشارة إلى أصحابها الأصليين لا من قريب و لا من بعيد!

  • للنساء فقط…!

فتاة الأمل” تذمرت في مدونتها من عدم قدرة النساء على استخدام خدمة المواصلات العامة في العاصمة أبوظبي، وتقدمت باقتراح لدائرة النقل في أبوظبي بتخصيص قسم للنساء وذلك تفاديا للازدحام الحاصل بسبب ازدحام الحافلات بالعمال…
“فتاة الأمل” طالبت أيضا بتخصيص سيارات أجرة للنساء فقط.. واقترحت أن تكون مصبوغة باللون الوردي!!

خارج استوديو الأخبار:

في القائمة الجانبية قمت بإضافة ملف فيديو لحلقة من برنامج الاتجاه المعاكس والتي عرضت بتاريخ السادس من أغسطس وكانت تدور حول الآثار السلبية للمسلسلات التركية المدبلجة على المجتمع العربي

أنصح الجميع بمتابعة هذا الحوار والاستماع إلى التبريرات السخيفة للمثلة لورا أبو سعد التي تقوم بأداء صوت الممثلة نور في مسلسل نور ومهند!

أسامة الزبيدي، مدون ومصور فوتوغرافي , من مواليد العاصمة الإماراتية أبوظبي في 1978 بحار سابق وموظف حالي ورجل أعمال على قد حاله

اجمالى التعليقات على ” مقتطفات وأخبار (1) 18

  1. عُمر رد

    اخ أسامة بارك الله فيك ..

    حقيقة فكرت في هذه الفِكرة من قبل وهي رائعة وكنت انتظر افتتاح المدونة الجديدة ولكن للأسف الامور تعسرت فالمصمم إختفى والمبرمج كذلك إختفى واصبحت الاحقه وكأنني اطالبه بان يعمل معي مجاناً .. بعد ان حولت له المال !!

    بارك الله فيك .. إستمر ونحن معك 🙂 ..

    آخر تدوينة كتبها عُمر في مدونته:لَبيب والعالِم .. وكيف نفهم الإسلام !

  2. ميّ رد

    لا أزال اذكر تعرفي على عالم التدوين من موقع لايف جورنال قبل أربع سنوات…
    اذكر بعض المدونات لشابات اماراتيات…. بعض هذه المدونات ما هو أنيق و جميل و به مواضيع مثيرة للإهتمام، و بعضها ما هو..هممم، عبارة عن استعراض لاظافر تم تلميعها و صبغها و استعراض حقائب تبلغ قيمتها 5000 درهم !
    كم اتمنى لو ظهر التدوين قبل عشر سنوات! عندما كنت نشيطة في كتابة الخواطر!! أيامها كنت أرسل خواطري لجريدة الإتحاد…. ربما مر عليكم اسم “كاترينا الفارس” في الصفحة المخصصة لكتابة الخواطر، اذكر بأنها كانت تُنشر كل جمعة …
    لقد اعطيتني فكرة جديدة لمدونتي يا استاذ اسامة:)
    دمت و القراء مدونيين مخلصين:)

    آخر تدوينة كتبها ميّ في مدونته:الصف الأول (مادة الرسم بالألوان المائية)

  3. مها رد

    جزاك الله خير
    هناك مشكلة تواجهني مع مدونة حلا بزيادة من زمان ولا أعرف كيف أحلها
    وهي أني كلما أردت دخولها تظهر لي رسالة (تم إحباط العملية ) ثم تتقفل صفحته وما أقدر أدخل!

  4. لطيفة الحاج رد

    جزيت خيرا =)

    شكرا على الاشارة إلى موضوعي، وكذلك هي فرصة جميلة للتعرف على مدونات الإخوة والأخوات ..

    أطيب التحايا ..

  5. Pingback: عابرة سبيل » حبر له معنى :)

  6. أسامة رد

    عمر…

    شكرا على مرورك و ارحب بأي أفكار من شأنها أن تقوم بتطوير الفكرة:)

    مي..

    ومالذي يمنع أن تستعيدي نشاطك الآن؟
    الكتابة لا تحتاج لأكثر من تخصيص ساعة يوميا خصوصا و ـنك تمتلكين الخبرة اللازمة..
    بعدين حقوق الطبع محفوظة.. و أي سرقة للفكرة يعاقب عليها قانون التدوين:)

    مها…

    وإياك..
    بإمكانك التواصل مع الأخ كمال وسيقوم بالرد عليك

    لطيفة الحاج..

    سعيد بمرورك أيها المدونة النشيطة..

    عابرة سبيل..

    كانت أمنيتي أن أكون مذيع أخبار 🙂
    سأحاول أن تكون أسبوعية.. بس قولي يا رب!

  7. كريم رد

    فكرة أخبار المدونين فكرة رائعة ومنذ مدة وأتا أفكر في مشروع محرك بحث عن المدونات العربية يكون البحث فيها عن طريق المواضيع اللتي تتطرق لها كل مدونة ,,, يالإضافة إلى إنشاء خدمة جديد المدونات أو blog News

    مدونتك أخي أسامة رائعة وتستحق المتابعة

  8. قطر الندى رد

    السلام عليكم بو عامر بس حبيت اشوف الفيديو بس للأسف لا يعمل، أتمنى الحصول على الرابط الصحيح

    فكرة الموجز جداً حلوة ودمها خفيف 🙂

    آخر تدوينة كتبها قطر الندى في مدونته:وتتوالى الكوارث

  9. أبو سعد رد

    تسلم يا بو عامر يا سكر زيادة 🙂

    وفكرة الأخبار جميلة والأجمل تلخيصك وإن كنت أود أن تستمر بها ولكن أحاف نفتقد لتدويناتك الصارخة 🙂

    ربي يوفقك دنيا وآخرة…

    تحياتي؛؛؛

    آخر تدوينة كتبها أبو سعد في مدونته:وداعا الباحة… مرحبا جدة…

  10. adham رد

    لك ياعيني على تدويناتك أسامة و الله يعطيك العافية على هيك مواضيع شاملة ,
    عجبتني
    ( العلم نور والجهل مهند! )

    ههههههه
    شكراً أسامة ,

    أدهم 🙂 .

    آخر تدوينة كتبها adham في مدونته:نحن بشر !

  11. آدم رد

    صباح الخير ..

    فكرة رائعه وجميله منك أخي اسامه وحقيقةً لم أستغربها منك 🙂

    زرت مدونات لم أكن أعرفها ..

    آخر تدوينة كتبها آدم في مدونته:

  12. أسامة رد

    فتاة الأمل..

    سعيد بمرورك .. على أمل أن ينفذ طلبك الوردي:)

    كريم…

    فكرة محرك البحث أيضا جميلة.. ننتظر منك تطبيقها:)

    قطر الندى…

    غريبة ما تشتغل؟
    طيب دوري في جوجل على فيديو الاتجاه المعاكس.. و بتلاقين الرابط على طول:)

    أبو سعد..

    هذا من ذوقك اخي كمال.. و بالنتظار مدونتك الجديدة..

    Electronic man:

    شكرا على مرورك..

    أدهم..

    تسلم لي أخيو أدهم.. و سعيد تواجدك وحضورك:)

    منال الزهراني..

    و هذا هو هدفي من هذه التدوينة أختي الكريمة…

    آدم..
    أتمنى أن أكون قد أفدت واستفدت..

    سعيد بحضورك يا آدم:)

  13. Pingback: .. تجوال .. « .،| عُهُــوُدْ الْـمَــحَبَهـْ |،.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *