14 / 6 / 2008 24 (1726)

دريشتي الأولى.

لمن لم ينجح في الحصول على نسخة من العدد الأول 🙂

هماليل، اسامة الزبيدي

أسامة الزبيدي، مدون ومصور فوتوغرافي , من مواليد العاصمة الإماراتية أبوظبي في 1978 بحار سابق وموظف حالي ورجل أعمال على قد حاله

اجمالى التعليقات على ” دريشتي الأولى. 24

  1. Asmaa

    مقال خفيف وجميل وتمتزج به _خفة الدم_
    تبدو لي الزاوية لطيفه اتمنى ان استطيع قراءتها في كل عدد

    ألا يوجد لديهم RSS في مدونتهم 😀

  2. أبو أحمد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

    مبارك عليكم … والله فرحت من كل قلبي .. هاهو أسامة ، عاشة ، وقبلكم سردال ، رؤوف وغيركم تتصدرون الآن الصحف / المجلات المطبوعة أيضا ..
    فهنيئا للمدونين =)

    في أمان الله

  3. أمة الله

    مبارك لك يا بو عامر 🙂

    الله يوفقك لكل خير… المقال حلو وخفيف

    مزيد من التقدم إنشاء الله

  4. Saudi Wanderer

    طلة مميزة

    يعلم الله اني سعدت بهذه الخطوة 🙂 وإن شاء الله تكون باب خير لك

    الله يوفقك أخوي أسامة

  5. adorable

    سعيدون برؤية صدور الهماليل

    ملاحظة في السطر التاسع وفوق كلمه عربي يوجد شي مريب… النظافة مطلوبة

    و لووووووول

  6. أمووووووووووووووله

    السلام عليكم
    صراحه هاي اول مره ادخل مدونتك مدونه رائعه ومواظيعها حلوه يعطيك العافيه وانشالله نقراء اكثر ونشوف مواظيع احلا.

  7. دسمان

    كل التوفيييج لك اخوي بوعامر

    ونتريا المميز في كتاباتك القادمة

    مع التحية

  8. اماراتي

    أرجو ان لا تتغير بعد هذا التحول من المدونة الالكترونية الى المطبوعة. لا تخف من قول الحق و الله يوفقك و يوفق امثالك لخدمة هذا الوطن و ردع الفساد و الحرام المنتشر خاصة في ابوظبي و دبي.

  9. أم نور

    أخي الفاضل أسامه…
    ألف مبروك على التقدم..مع تمنياتي بمزيد من النجاح
    بارك الله فيك وبأمثالك من الشباب المثقف الواعي..
    وبالتوفيق..
    🙂

  10. الحاجب المنصور

    مدونة…هماليل…دريشة…

    هناك كلمات نستخدمها ونقرأها-دائماً- غير أننا لا نقف على معناها الحقيقي

    أو نقف على أصلها الذي منه أتت -إلا نادراً-

    كلمة (مُدَوَنِة ) على وزن ( مُذَكِرَة ) و ( مُفَكِرة ) كأنها مشتقة من كلمة ( ديِّوان )

    وكلمة ( ديِّوان ) كلمة فارسية دخلت إلى العربية

    وهذا النوع من الكلمات يسميه أهل اللغة ( الكلمات المُعربة )

    إذا ( الدِّيوان )-كما يقول أبوعبيدة معمر بن المثنى- “فارسي مُعرب.”

    ومعنى ( الدِّيوان ) -كما يقول ابن الأثير-: “هو الدفتر الذي يكتب فيه أسماء الجيش وأهل العطاء.”

    وجمع ( دِّيوان ) ( دواوين )

    وجاء في تاريخ الحضارة العربية الاسلامية أن أول من دون الدواوين
    سيدنا عمر بن الخطاب-رضي الله عنه- وكانت باللغة الفارسية لأنها أخذت عنهم.

    وفي زمن بني أمية
    قام الحجاج بن يوسف الثقفي بأمر من الخليفة عبدالملك بن مروان بتحويل هذه الدواوين
    من اللغة الفارسية إلى اللغة العربية -وهذه من محامد الحجاج بن يوسف الثقفي-

    والدواوين في تاريخ الحضارة العربية الإسلامية أنواع فهناك-على سبيل المثال لا الحصر-:
    ديوان الجند؛ ديوان الخراج؛ ديوان الضياع؛ ديوان الرسائل؛ ديوان الزنادقة…

    وهناك خط عربي آية في الجمال يُسمى بالخط ( الديواني )
    ربما نسبة إلى استخدامه في هذه ( الدواوين )

    ومن الطريف أن كلمة ( ديوان ) اسم لكلب!-كما يقول ابن بري-

    وبهذا يظهر لنا أن كلمة ( مُدونة ) وكلمة ( مدونين ) أو كلمة ( مدونون ) – إن كان لها موقع من الإعراب أو لم يكن-

    ليست بكلمات دقيقة

    لا يُقال لمن يعمل في الديوان ( مُدون )

    وإنما يقال له ( كاتب ) يقابلها فيما نفهمه اليوم ( موظف )

    كلمة ( ديوان ) يقابلها اليوم ( مبنى حكومي ) أو ( مؤسسة ) أو ( وزارة )

    ويُقال أن ( الديوان ) كمبنى رسمي بدعة فارسية

    -وقد استفاد العباسيون من الحضارة الفارسية كثيراً كبناء مدينة بغداد على هيئة المدن الفارسية الدائرية والمحاطة بسور على شكلها-.

    وهناك رواية طريفة وهي أن كسرى ملك الفرس دخل الديوان وكان الكتاب العجم -الموظفين-يتراطنون-يتكلمون-بلغة غير مفهومة وهم يجردون الحسابات كالمجانين تماماً-مثلما نراهم في البورصات العالمية-.
    فقال لهم كسرى:” ديوانه ” وتعني في اللغة الفارسية: ( مجانين! )

    فهل ( المدونين ) أو ( المدونون ) مجانين؟

    من هنا تتقدم كلمة ( كاتب ) على كلمة ( مدون )

    وتتقدم كلمة ( مفكرة ) أو كلمة ( مذكرة ) أو ما يناسب على كلمة ( مدونة )

    وذلك حتى لا تختلط المفاهيم الحقيقية –

    هناك مثل عربي يقول: “جهلنا بالشيء لا يعني عدم صحته. ”

    واللغة حجة… وحُكم…يُعتد به… ويُرجع إليه…

    وأرى أن كثيراً منا يكتب بحروف عربية … لا بلغة عربية

    الكتابه بلغة عربية سليمة-عند تحديد المفاهيم-أمر مطلوب علمياً…

    لأن اللغة العربية وضعت على أسس قواعد علمية …

    لا تقل شأناً على اللغات العالمية الأخرى

    لها مكانتها ومنزلتها

    ” الدليل أننا-الآن-نعبر بها عن أفكارنا ونتواصل بها.”

    كلمة ( دريشة ) – يُقال بأنها – كلمة من أصل فارسي؛ لا يعرف البعض معناها

    ( دريشة ) تعني في اللغة العربية ( النافذة )

    أما كلمة (هماليل) فقد جاء في معجم لسان العرب بأنه يُقال: ( ثوب هَماليل ) أي ثوب مُخرَّق- أي مُمزق-

    وأما كلمة (أُسامة) فيأتي معنى ( الأسد ) من بين إحدى معانيها في اللغة العربية.

  11. O s a m a

    أهلا بالجميع…..

    محمد الجابري..

    إن شاء الله سوف تحل مشاكل التوزيع بدءا من العدد القادم…:)

    مصطفى حسان…

    الأجمل هو مرورك أخي مصطفى..

    عبود..

    إن شاء الله تكون دائما:)

    خالد…

    الإبداع عند أهل الإبداع.. بارك الله فيك:)

    أسما..

    أصلا ما عندهم موقع إلكتوني لين الحين علشان يكون عندهم RSS 🙂

    سأحاول أن أنشر كل مقال أولا بأول:)

    أبو أحمد..

    أشكرك على تشجيعك الدائم أخي أبو أحمد.. أتمنى أن يكون إيميلي الذي يه رقم هاتفي قد وصلك..

    أمة الله..

    إن شاء الله أكون خفيف دايما:)

    Saudi Wonderer:

    و أنا أسعد بتواصلك و تشجيعك أنت و باقي الأخوة و الأخوات..
    بالمناسبة أرسل لك رسالة .. و لكن يبدو أن بريدك.. مليان!

    adorable:

    ماشاء الله على قوة الملاحظة.. و الله هالشي المريب مجهول الهوية.. يمكن يكون من الي قلبج يحبه..يعني ممكن تستخدمينه صلصة في الوجبات:)

    Smile First:

    أشكرك أخي الكريم.. و سعيد بطلتك الجميلة..

    الحلم الوردي..-بنت الأجاويد سابقا…

    الله يسلمج.. و شكرا على مرورج…مافي إسم جديد؟:)

    عابرة سبيل..

    اللهم آمين:)

    و لي عودة………

  12. الفراشة

    سعدت بهذه الخطوة من هذه المطبوعة وكما أسلفت فإن مطبوعة ” هماليل ” وما تحويه من زوايا رائعة ومنها ” مدونة هماليل ” ستلقى بإذن الله نجاح باهرا ،،

    وأتوقع كذلك بإن هناكـ من سيحذو حذوها قريباً ،، ببساطة لان التدوين بدء يفرض نفسه على مجتمعنــا شئنا أم أبينــا ،،

    سعدت أيضا بتواجد زاوية ” دريشة ” على اليمين و ” سردال ” على اليسار
    كان أختيارهم موفق^^

    أتمنى لكـ الاستمرار على نفس المستوى أخي أسامة ،،

    وبإنتظار العدد القادم

  13. لطيفة الحاج

    بالصدفة وقعت في يدي هماليل بالامس =)

    ألف مبروك أخ أسامة وعقبال الدريشة الألف مع هماليل =)

  14. O s a m a

    الفراشة..

    أشكرك أختي الكرمة على هذا التشجي.. و غن شاء الله أكون عند حسن ظن الجميع دائما…

    الصامت…

    الله يسلمك و يبارك فيك أخي الكريم…

    يسرا…

    شكرا جزيلا..

    لطيفة الحاج…

    الله يبارك فيج اختي..و لا تنسين تقرين العدد القادم:)

التعليقات مغلقة.