23 / 9 / 2008 21 (3683)

أن تموت كحيانا!

رأس مالي في هذه الدنيا هي وظيفتي، وهي مصدر رزقي الوحيد، لا أمتلك أرصدة بالملايين في البنوك ، و لا أتبوأ أي منصب إداري أو قيادي في عملي، ومع ذلك أنا مرتاح والحمدلله و أدعو الله أن يرضيني بنصيبي هذا و يكتب لي الخير حيثما كان، حتى لو كان قدري في النهاية أن أموت ورصيدي لم يتجاوز عدة ملاليم ولم أحصل على أية ترقية، فهذا في نظري أفضل من أصبح غنيا فاحش الغنا أو مديرا ظالما فتنسياني فتنتا المال والسلطة أداء حقوقي لربي للناس فأكون ضمن خانة المفسدين في الأرض، ولعنات الناس تطاردني في كل مكان هم يرفعون أكفهم إلى السماء ويدعون علي بالويل والثبور.

قبل أيام رأيت أحد (المليونيرية) من ملاك البنايات وناطحات السحاب وهو ينزل خلسة في وقت متأخر من الليل من إحدى بناياته برفقة فتاة من (الي بالي بالك) وهي في كامل أناقتها وزينتها، لكي يوصلها إلى سيارتها المرسيدس آخر موديل التي أجزم انها إحدى عطاياه الجزيلة لها، قبل أن يركب سيارته ذات الرقم الثلاثي ويرحل مبتعدا عن المكان.
هذا المليونير الذي ينتمي إلى عائلة معروفة يبدو أنه قرر أن يستفتح العشر الأواخر من رمضان بقيام ليل ولكن من نوع آخر!

وهذه الأيام تتناقل وسائل الإعلام والمنتديات على الشبكة العنكبوتية أخبار رجل الأعمال الإماراتي الشهير سليمان الفهيم بعد أن التقطت له صورة ساخنة وهو في أحضان نجمة الإغراء الأمريكية الشهيرة “باميلا أندرسون” بالإضافة إلى صور أخرى مع عدد آخر من ممثلات ومشاهير هوليوود، في حركة استعراضية سخيفة أساءت كثيرا للدولة ولمواطنيها، ليقوم بترسيخ نفس الصورة النمطية عن الارتباط الوثيق بين الجنس والمال والسلطة، التي تعتبر على قمة هرم الفتن في هذه الدنيا، ابتلاؤ شخص بواحد منها قد يضمن له تذكرة ذهاب بلا عودة إلى جهنم وبئس المصير.!

ولا يكاد يوم يمر علينا إلا و نسمع عن قصة شخص كان (كحيانا) ثم دخل إلى عالم البيزنس (وضرب) معاه الحظ، لينغمس بعدها ضمن مستنقع الجنس والمال،البداية تكون عبر الارتباط بمموس – أو ربما أكثر- تبدأ في استزاف مافي جيبه ورويدا رويدا يبدأ في الانزلاق في ملذات أخرى كمعاقرة الخمر ولعب القمار وأكل الربا وقضاء الليالي الحمراء والصفراء، قبل أن تنتهي فصول هذه القصة برجوع ذلك الشحص إلى حالة (الكحينة) التي عرف بها ولكن بعد أن يكون قد فقد كل ما يملك وأغلى تلك الأملاك هي سمعته التي تصبح منيلة في ستين نيلة.

يقول باحث اقتصادي فى هارفادر تيرى : عليك فى هذه البلاد ان تحصل على المال اولا بعدها وعندما يكون لديك المال ستحصل على النساء

ففتيات (الي بالي بالك) لا يهمن في الرجل إلا أن يمتلك إحدى اثنين… مال وفير ليدلعها ويلبي كافة طلباتها .. أو أن يكون صاحب منصب فيسلك لها أمورها… وكلا النوعين متوفر وبكثرة هذه الأيام ولله الحمد!

ربما لو كنت أمتلك مليونيرا وفلوسي زايدة لعملت ما أهو أسوا من مجرد التصوير مع باميلا أندرسون.. لذلك أفضل أن أبقى منتفا و كحيانا.. و أنا أسأل الله الستر وحسن الخاتمة..‍

آخر الكلام!

يستطيع المال أن يشتري المنصب لكن

لا يستطيع أن يشتري الإحترام

و يستطيع المال أن يشتري السرير

كما يستطيع أن يشتري من تريدها على هذا السرير!

أسامة الزبيدي، مدون ومصور فوتوغرافي , من مواليد العاصمة الإماراتية أبوظبي في 1978 بحار سابق وموظف حالي ورجل أعمال على قد حاله

اجمالى التعليقات على ” أن تموت كحيانا! 21

  1. adham رد

    كلامك عسل يا أسامة , والله شيء مخزي فعلاً ,
    لكن يبقى المال سبابً في السعادة الدنيوية , وليس هو السعادة بأكملها .
    أشكرك أسامة على الموضوع الجميل 🙂

    أدهم .

    آخر تدوينة كتبها adham في مدونته:هنيئاً للدراما السورية

  2. عالم الإنترنت رد

    قال تعالى: {المال والبنون زينة الحياة الدنيا والباقيات الصّالحات خيرٌّ عند ربّك ثواباً وخير أملاً}
    وقال تعالى: {ألم* أحسب الناس أن يتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون}
    صدق الله العظيم.
    المال ابتلاء من الله لصاحبه.

    آخر تدوينة كتبها عالم الإنترنت في مدونته:روابط متنوعة 21/09/2008

  3. أفلاطونية رد

    أفضل أن أكون (كحيانة) ولا أخسر آخرتي .. الله يستر علينا وعلى الأمة الإسلامية ..

    اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء!

  4. Saudi Wanderer رد

    الله يستر علينا ويرحمنا برحمته, هذا وحنا في العشر الأواخر.

    صحيح المال يفسد وتصير الفتن تعرض على الشخص ويمتحن بها معدنه, بس صدقني تربية الشخص وأخلاقه ومفاهيمه لها التأثير الأكبر على تصرفاته ورفضه لهالأمور.

    عندنا في السعودية تشوف بعض الشباب كحيانيييين ومع ذلك يتسابقون في الصيف لصرف ما جمعوا من مدخرات طوال العام+قروض+فيزا+ديون يصرفونها على بنات الليل.

    آخر تدوينة كتبها Saudi Wanderer في مدونته:وعدت من تركيا

  5. العقرب رد

    السلام عليكم
    أخي أسامة انت تتكلم عن فئة لا تمثّل الا نفسها و رغم الصورة السلبية التي نملكها عن الخليجيين، الا أنني أطمئنك بوجود رجال أمثالك يجعلونا نعرف قيمة شعب الإمارات و دول الخليج.و الحمد لله أكن احترام كبير لإخواني بالإمارات.
    بالنسبة لهؤولاءالمعتوهين الله يهديهم،المال و البنات (اللي على بالي بالك) لا يدومون
    وانا مثلك أتمنى أن اموت مؤمنا و متهني و لا أن أموت ماكل الحرام، قالك :’ اللي ما في كرشه التبن ما يخاف من النار’.
    صحّ صحوركم

  6. mubarak رد

    Salaam brother Usama. i have seen the picture of Dr. sulaiman and Pamela Anderson which he was holding her waist. Unfortunely i was at work and these Canadians started making stupid comments about Arabs and Muslims which I also gave them a lesson(dont worry i can handle them all). What i am trying to say is WHY GO PUBLIC if you want to SIN. Education and obtaining a degree must make you smart. I guess he bought his Doctorate too!!!!!

  7. MonTexo رد

    لا حول و لا قوه إلا بالله

    البعد عن الله هو السبب لا محاله ,

    الله يهدي الجميع إن شاء الله

    آخر تدوينة كتبها MonTexo في مدونته:أماني

  8. لطيفة المقبالي رد

    سوّد الله ويوههم دنيا و آخرة 🙂

    خصوصا “فلان” الذي تم ذكره أعلاه ، لعنبو دارج يا دنيا لهالدرجة المجاهرة بالمعصية صارت سهلة ،،

    حسبي الله ونعم الوكيل

  9. بو محمد رد

    شكرآ لك على اتحافنا دايم بالجديد والمثير من المقالات والافكار.

  10. أسامة رد

    عابر سبيل>>

    شياطين الأنس.. و يا كثرهم!

    سعيد..

    فعلا.. هل كل الأغنياء سعدا؟!

    أدهم..

    يجب أن يكون المال في حياتنا وسيلة لا غاية إذا أردنا أن نحقق بهاالسعادة..ولكن الحاصل حاليا هو العكس..

    عالم الإنترنت..

    المال فتنة من فتن هذه الدنيا..يغنم من نجح في التعامل معها..

    أفلاطونية…

    على أقل ندخل الجنة من باب المساكين..

    مصطفى..

    شكرا على مرورك أخي الكريم..

    Saudi Wanderer…

    المعادلة معروفة أخي أمين..فلوس بدون وازع ديني..النتيجة تكون دمار شامل!

    العقرب..

    بارك الله فيك على كلامك الجميل أخي اسماعيل..

    مبارك..

    خيرا فعلت أخي مبارك…للأسف مثل هذه المواقف والمناظر يستغلها الغرب والأجانب ضدنا على اعتبار أن الإسلام يحض على مكارم الأخلاق… و الإسلام من مثل هذه التصرفات بريء..

    MonTexo..

    اللهم آمين..

    لطيفة المقبالي,,

    ما عليه.. الله يمهل و لا يهمل..و الأمثل في هذه كثيرة..

    بومحمد..

    و أنا شاكر لك متابعتك الكريمة..

    هشام..أحمد

    شكرا على مروركما..

    كريم..

    اللهم آمين..

    ظبياني..

    تاج راسي هو الإنسان المستقيم الي يغار على دينه و عرضه وماشي على الصراط المستقيم وعارف ما عليه من حقوق وواجبات لدينه وأهله و ووطنه ..

    أما اصحاب الكلام الزايد.. والمجاهرين بالمعصية..والي يمشون بين الناس بالغيبة والنميمة..ويطالعون غيرهم بطرف عينهم…فهؤلاء انت تعرف وين مكانهم 🙂

  11. nono رد

    حسبي الله ونعم الوكيل
    يعنى في رمضان كمان ؟؟ والله حرااااااااام
    اللهم اغننا بفضلك عمن سواك

اترك رداً على الملكة إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *