Close

عارضني و لكن..لاتثبطني!

هناك مجموعة من الناس ليس لها وظيفة في هذه الحياة سوى زرع مشاعر الإحباط واليأس وتثبيط همم من حولهم، فلا يكتفون بدور حزب المعارضة بل يصرون على أن يكونوا دوما من (اليمين المتطرف) بل منهم من يتبنى مبادئ (النازية) المبنية على الدكتاتورية و التفرد بالرأي!

قبل عدة سنوات عندما تم إطلاق مشروع الينابيع وهو باكورة مشاريع شركة إعمار العقارية الشهيرة، فكرت في شراء إحدى الوحدات السكنية المعروضة ضمن المشروع بعد أن وجدت أن سعرها مناسب و مغري للشراء، فرأيت أن أقوم باستشارة مجموعة من الأصدقاء المقربين قبل أن أقدم على هذه الخطوة.
المفاجأة كانت في اتفاق الجميع على أن الإقدام على هذه الخطوة فيه مجازفة غير محسوبة وأن الاستثمار في هذه الوحدات محكوم عليه بالفشل الذريع، فبالعض منهم اتهمني بالتهور والجنون و البعض الآخر أخذ ينذر ويحذر بأن سوق العقارات في دبي قد تشبع تماما وقابل للإنهيار في أي لحظة ومجموعة أخرى تحججت بأنها منطقة (خواجات) لا تصلح لسكن (أبو عرب)، مما جعلني في النهاية أصرف النظر عن الموضوع بأكمله و أكتفي بدور المتفرج على الهنود و الأجانب وهم يتهافتون على شراء تلك الوحدات وكأنها حلوى في السوبرماركت!
اليوم تضاعف سعر تلك الوحدات السكنية بل تجاوز السعر 160% من سعرها الأصلي فالتي بيعت بملغ 400 ألف صارت تباع حاليا بما يقارب الـمليون و مائة ألف أما من اشترى للاستثمار على المدى الطويل فوصل سعر إيجار الوحدة السكنية إلى أرقام فلكية في ظل الانفجار الرهيب الحاصل في أسعار الإيجارات!

قبل أيام أثناء تجوالي في إحدى المراكز التجارية استوقفني مندوب لإحدى الشركات العقارية التي تقوم بتسويق مجموعة من الوحدات السكنية ضمن مشروع برج زمزم السكني في مكة المكرمة بفكرة مشابهة لفكرة الـTime Share، شخصيا اقتنعت تماما بجدوى المشروع ووجدت أنه فرصة استثمارية ناجحة على المدى الطويل، ولولا حالة الإفلاس التي أعيشها هذه الأيام بسبب ركود سوق الأسهم ومصاريف بناء البيت الجديد التي لا تنتهي لما ترددت بالاشتراك في المشروع.

شاورت مجموعة أخرى الأصدقاء، و لكن وجدت أنها هي نفسها العقليات المحبطة التي تنبس بكلمات ظاهرها الاعتراض وفحواها التثبيط والتي سمعتها قبل عدة سنوات، بل ما أغاظني أكثر هذه المرة أن البعض منهم أخذ يتهم الشركة بالنصب والاحتيال والضحك على عقول الناس حتى قبل أن يسمع مني تفاصيل المشروع بالكامل و كـأنه جرب و خلص مما يجعلني أشهر في داخلي بأنني مغفل عندما صدقت كلام ذلك المندوب!!

حقيقة ليس عندي مشكلة في أن لا يتفق رأيي مع رأي شخص آخر و لكنني أكره عندما لا يكتفي هذا الشخص بالمعارضة و لكن يبادر بتقديم خدماته (المجانية) دون أن يطلب منه فيحلل و يستبق الأحداث ويفسر على مزاجه وهو يظن أنه بذلك أسدى إليك خدمة جليلة وأنقذك من ورطة عويصة!

(1627)

11 thoughts on “عارضني و لكن..لاتثبطني!

  1. ما شاء الله عليك عقليه تجاريه
    خذ بالاسباب وثق بأن نتائجها بيد الله وحده.

  2. أنت يا أخ أسامه ما أخطأت عندما استشرت اصدقاءك
    لان مثل ما تعرف ما خاب من استشار لكن في النهاية
    الرأي الأخير لك وفي حديث شريف بما معناه يقول
    (استفت قلبك ولو افتوك) فالانسان يستشير ويستخير
    ربه قبل فعل اي شي محتار فيه واذا في هذا الامر خير
    له اكيد ان الله سبحانه بيوفقه ، فلا ترجع اسباب
    عدم استثمارك في الينابيع لراي الآخرين لان اذا
    كان لك نصيب في اي شي بتاخذه فلا تندم على ما
    فات والايام جدامك وبالتوفيق في المرات القادمه

  3. أخي أسامة بعد التحية
    لاشك أن كلامك صحيح 100% وللمعلومية الأمير السعودي الوليد بن طلال يعرف عنه أنه بنا امبراطوريته عن جدارة وليست نقودا من أسرته وأول مخاطرة خاطر بها هي شراء جزء من مجموعة سيتي جروب التي قوبلت بالرفض من قبل والده وأعمامه ولكنه كان متأكدا من نجاحها وهاهي الان تحلق له وتدر عليه أرباحا مهولة وفقه الله مفادي في ذلك أخي عليك اولا بالاستخارة وبعدها أتكل على الله

  4. القلوب الساهية: العقل التجاري لابد منه و إلا صار مرتعا للبيروقراطية الحكومية!

    أحمد: which club?

    خالد: بداية يا ليت تتسمى باسمك الذي تستخدمه في موقعك مدونات، أعتقد أنه مناسب أكثر من العبارة المركبة التي تستخدمها:)

    الأسعار موجودة عندي و بإمكاني أن أرسلها لك عبر الإيميل إذا أحببت.. و قد تفاجأ من شدة رخصها!

    أمنية: أختي لست ندمان على شيء و الحمدلله.. و لكن مقالي هذا موجه للذين ينظرون لل/ور من جانب واحد فقط و دائما ما يبادرون بإبراز السلبيات و الجوانب المظلمة من أي شيء و يتركون الجوانب الإيجابية و يتغاضون عنها…

    محمد الناصري: الحياة مغامرة و كما يقول المثل الأجنبي No Pain No Gain

  5. السلام عليكم..
    العبارة المركبة التي أستخدمها هي فقط لجذب
    الإنتباه لموقعي المتواضع!
    وستجد إميلي في قسم “راسلني” بمدونتي بنسبة للأسعار..
    وجزاك الله -تعالى- كل خير على مجهودك الطيب في مدونتك الأكثر من رائعة.

  6. ااااااااااااالسلام عيكم ورحمة الله وبركاته انا اول مره اشارك في موقعك اححبت اسلوبك في الكتابه وطريقة تفكيرك
    اما بانسبه لموضوعك فعليك ان لا تستشير نفس الأشخاص فربما لايريدون لك الخير ولي طلب هل لك ان ترسل لي اسعار المشروع وسأقوم بدراسته واوافيك برايي فيما بعد

Comments are closed.