26 / 6 / 2008 38

(2340)

فتاة الكونغ فو….

هناك مثل ألبانى يقول


لاشجار بلا امرأة

فمن لا يزال يعتقد أن المرأة كائن رقيق ومسالم، قابل للكسر كالقوارير، فقد تتغير نظرته تماما إذا ما عايش الموقف الغريب الذي حصل لي ليلة البارحة.

ذلك الموقف كان عبارة عن شجار في الشارع، ذكرني بلعبة الفيديو الشهيرة Street Fighter التي أدمنت لعبها في فترة من الفترات..

الأبطال كانوا كالتالي:

سائق تاكسي مغلوب على أمره

فتاتان من جنسية عربية من فئة الي (بالي بالك)

شاب مواطن يافع

العبد الفقير إلى الله..أنا!

كنت في طريق عودتي إلى المنزل لأفاجأ بحافلة صغيرة تسد الطريق، ولم تفلح محاولاتي المستميتة باستخدام بوق السيارة في دفعها إلى السير قبل أن أكتشف أن سبب التعطيل هو سيارة أجرة تقف أمامها.

نزلت من السيارة و أنا أرغي و أزبد لأعرف (سالفة) سائق الأجرة و سر إصراره على عدم (التزحزح) من مكانه، فأخبرني بأنه قام بالاتصال بالشرطة لحل مشكلة بينه وبين الفتاتين اللتان ترفضان النزول عند باب الفندق حيث يقف، إحدى الفتاتين واقفة وهي ممسكة بباب السيارة وهي مصرة على عدم السماح لها بالتحرك متجاهلة لتنبيهات طابور طويل من المركبات يقف عاجزا عن الحركة.

طلبت منها بكل أدب أن تترك السائق يحرك سيارته إلى موقف قريب بحيث يسمح بحركة السير، و بعدين (يصطفلون) أهم شيء أن أتحرك أنا بسيارتي وأصل إلى البناية التي لاتبعد سوى مسافة أمتار قليلة، إلا أنها رفضت بشدة و أخذت تصرخ وتتفوه بكلمات نابية تجاهي نجحت في رفع ما تبقى من ضغط دمي إلا أنني آثرت الأخذ بمبدأ السلامة و القيام بعملية انسحاب تكتيكي إلى سيارتي فما أسهل أن (تتبلى) علي وتدعي بأنني قمت مالم أقم به فأجرجر معها في أقسام الشرطة وأورقة المحاكم.. فحتى وقت قريب المرأة دائما على حق والقانون يقف في صفها!

إلا أن الفتاة يبدو أنها (ركبت راسها) وبدأ صوت صراخها يعلو، و سائق الأجرة حائر لا يدري ماذا يفعل، وجماهير الفضوليين بدأت في التوافد على المكان، فنزلت من جديد و الشرر يتطاير من عيني فيبدو أن الأسلوب المحترم بات لا ينفع هذه الأيام، هذه المرة جاء معي الشاب صاحب السيارة التي تقف خلفي مباشرة بعد أن نفذ صبره بدوره وحاول أن يبعد الفتاة عن السيارة لكي تتحرك، لكنها أبت و بدأت بتشغيل أسطوانة الشتائم من جديد عندها تذكرت المثل القائل :

” اللسان الطويل دلالة على اليد القصيرة”

ولكنني أيقنت أن هذا المثل ليس صحيحا دائما بعد أن فوجئت بضربة على طريقة (الكونغفو) أصابت أنف ذلك الشاب وأسالت منه الدم، لتنشب عندها معركة حامية الوطيس وجدت نفسي جزئا فيها بعد أن توليت مهمة الامساك بذلك الشاب و إبعاده عن (فتاة الكونغفو) التي كانت مصرة بشكل غريب على النيل منه مستغلة إحكامي السيطرة عليه، ففي كل مرة أحاول فيها ابعاده أفاجأ بها تقترب من جديد لتوجه له ركلة قوية أو لكمة خاطفة، لتكون بذلك كمن يسكب الزيت على النار، لاسيما بعد أن نجحت في تقطيع قميصه إلى أوصال صغيرة انكشف معها كامل الجزء العلوي من جسمه ولم يتبق من ملابسه ما يستره إلا (الشورت) !

أما أنا فمع توالي الهجمات فعقالي طار في صوب وغترتي طارت إلى صوب آخر وكدت بدوري أن أتلقى (رفسة) على الطاير إلا أن تدخل أم عامر لسحبي إلى السيارة أنقذني من ضربات تلك الفتاة المتوحشة.

و الحمدلله أن الشرطة جاءت قبل أن يتطور الموضوع أكثر من ذلك و أتلقى أنا والشاب الذي كان يزداد مع الوقت حدة و شراسة ضربة قاضية تنهي بذلك مستقبلنا!

لسوء الحظ اضطررت للذهاب لارتباطي بموعد هام جدا إلا أنني لم أنسى أن أعطي رقم هاتفي للشرطي في حال احتياجهم لشاهد (شاف كل حاجة) لكي يشهد على تلك المهزلة الحاصلة.

وبعد انتهائي من الموعد الهام جدا و الذي لم يكن سوى مع الحلاق، كان خلالها الفضول يكاد أن يقتلني لمعرفة نهاية ذلك الفيلم الهندي خصوصا بعد مشاهدتي في طريق العودة لبقايا قميص ذلك الشاب متناثرة على الشارع.

و ابتسم لي القدر لأول مرة فما أن أوقفت سيارتي إذا بي أسمع صوت بوق سيارة فالتفت خلفي لأشاهد ذلك الشاب وابتسامة عريضة مرسومة على وجهه ، فتحمدت الله على سلامته وسألته عن ماحدث لاحقا، فأخبرني بأنه تم استدعاؤهم جميعا إلى قسم الشرطة، وكما توقعت فقد ادعت تلك الفتاة زورا و بهتانا بأنه حاول اغتصابها ، إلا أن هذه الحيلة لم تنطل على رجال القانون خصوصا في ظل وجود مجموعة من الشهود على رأسهم سائق التاكسي شهدوا ضد تلك الفتاة التي تمادت كثيرا لدرجة أنها تطاولت بالسب والشتم على الدولة وهو ما قد تصل عقوبته إلى التسفير إلى خارج البلاد، إلا أن ذلك الشاب تنازل عن القضية للأسف وتم الاكتفاء بتوقيعها على تعهد بعدم تكرار مثل هذه التصرفات وهو مازادني غيظا و قهرا، فمثل هذه النماذج (قليلة الأدب) لا مكان لها على أرض هذه الدولة و لكن عزائي أن ذلك الشاب.. خرج منها سليما معافا…و أنا كذلك!

(2340)

أسامة الزبيدي، مدون ومصور فوتوغرافي , من مواليد العاصمة الإماراتية أبوظبي في 1978 بحار سابق وموظف حالي ورجل أعمال على قد حاله

اجمالى التعليقات على ” فتاة الكونغ فو…. 38

  1. محمد

    الحمدلله على سلامتك يا أسامة 🙂

    بس فتاة الكونغفو بتخوف بصراحة 😀

    أمثال هالبنات العربجيات كثروا ..

    الله يستر علينا منهم 🙂

  2. مرشد المهيري

    يا أخي شو أنت ؟
    أشتمك ؟
    أضربك؟

    يا أخي ليش ما ناديتني عشان أطلع الفنون اللي عندي

    بس المشكلة أن المعركة مع حرمة

    لا ما نبغي

    بو عامر ليش ما تتعلم كونغ فو ؟ عشان أنا أجيك و أتحداك مثل بروس لي و طبعا ً بغسل شراعك

    يقول المثل يا بو عامر

    [ فوق شينك قوات عينك ]

    حريم هاليومين يا أخوي مجرمات مع سبق الإصرار و الترصد
    وكأنك تشوف أبضايات [ باب الحارة ] وتلاقيهن أريل من بعض [ الرياييل ]
    وفوق هذا فيهن قلة أدب يا خوك حتى نحن الصيع نستحي ننزل إلى مستواهن

    يله معافا أنت و صاحبك الله لا يبليكم بحرمة مثلها

  3. إيمان

    بعد شين و قوي عين … صدق ما تستحي
    و اتذكرت بعد المثل اللي يقول الزين احشمه ..و الشين احشم نفسك عنه
    بس هالأشكال ما يصير تسكت عنها … يعني صحيح نحمد الله على سلامتك و سلامة الشخص الثاني اللي كان معاك و لكن لازلت أحس بالحرقة و كنت أتريا بس اتقول في النهاية إنه انسجنت أو اتسفرت لكن للأسف ما حصل … المهم إنه لقت جزاها و شكلها من النوع المشكلجي … فيعني إن عادتها بتلقى العقوبة اللي تستحقها.

    و الحمدلله على السلامة مرة ثانية. 🙂

  4. ro7-al3in

    أما فلم هندي عجيب خخخخخخ
    موقف لا تحسد عليه مع راعية الكونغفو
    ع العمووم
    حمدالله على السلامة..
    ولو مكانه ما تنازلت خخخخ بعد الفصل البايخ اللي سوته

  5. الحلم الوردي

    الحمدلله على السلامة اخ اسامة

    فعلا نحن في زمن “خشونة المراة ونعومة الرجل”
    اصبح الرجل هو من بتقن فن التعامل و الاسلوب الراقي و صوته بالكاد له ان يسمع
    اما المراة فصارت صوتا و صرخة و ازعاجا وكابوسا يؤرق مجتماعاتنا
    فهي تابى الا الهدوء و الصراخ هو وسيلتها للدفاع عن نفسها …
    امر محزن ومؤسف لا اتمنى ان تصل بي الحال وان اصبح كفتاة الكونغفو………….

    الله المستعان

  6. أمة الله

    أصبحنا وأصبح الملك لله

    قاعدة أقرأ وعلامات الدهشة و والتعجب مرسومة على وجهي!

    أبداً ما توقعت إني أسمع ببنات يسون كذا في الشارع… ما صار في حياء ولا أدب… لا ومع من تتضارب؟؟ مع رياااال!!! صدق إنها قوية عين

    شكلو صار لازم يخلون حصة تعليم كونغفو إجبارية في مدارس الأولاد والبنات بدل حصص الرياضة الي ما منها فايدة… الواحد صار يخاف على نفسه في هالزمان

    الحمد لله على سلامة الشاب ولو إنه قهرني يتنازله حق هالأشكال والحمد على سلامتك إنت بعد يا بو عامر 🙂 أشوف إن المشاكل والأفلام الهندية دوم تكون وراك وراك هههههههههه

  7. البراء

    الحمد لله على السلامة يا بو عامر
    للأسف كثير من أشكال تلك الفتاة يصولون ويجولون ي بلادنا ونحن لانحرك ساكناً فماذا نظن أن تكون ردة الفعل لمن أم العقوبة ؟

  8. أســـــامــــــــة

    ksaimac:

    أشكرك على مرورك أخي الكريم..

    محمد..

    كثروا و بس.. إلا قول فيضان!

    رشد..

    ياحيك ياخي للمشاكل…أخاف إنك من النوع الي ينطبق عليه المثل.. أسد و في الحروب نعامة ههههه

    إيمان…

    ترى طول الوقت و نحن نحاول نحشم عن الشين.. بس شو نسوي إذا هالشين مب راضي يحشم نفسه!
    و الله يهدي الشاب.. و الله لو أنا مكانه ما بطلع من القسم إلا بعد ما أودع البنت عند باب الطيارة!

    روح العين..

    شكرا على مرورك اختي الكريمة..

    الحلم الوردي..

    وشهد شاهد من أهلها:)

    منتظرين الإسم الجديد:)

    أمة الله….

    أعتقد هالموقف ما هو إلا غيض من فيض مما يحصل بسبب بعض الفتيات المومسات المنتشرات في الشوارع… و ما أسهل أن تتبلى إحداهن على اي أحد سواء كان ذلك سائق تاكسي أو شاب كان يمشي في حاله..و لكن الحمدلله أن هناك قانون صارم تجاه مثل هذه الأشكال,,,

    البراء..

    صحيح كلامك أخي الفاضل.. فمن أمن العقوبة.. اساء الأدب!

  9. tulip

    و كأني أشوف فلم هندي ” لايف ” .. هههههه

    الحمدلله على سلامتكم .. 🙂

    كان المفروض هالشاب ما يتنازل .. و تشوف شوي من عواقب اللي سوته

  10. ياسر الغسلان

    لا تتوقع من ذوي فئة الي (بالي بالك) إلا مثل هذه التصرفات المخله بالأدب و التي تنم عن تربية دونيه، و لكن الحمدلله على السلامه:).
    تحياتي

  11. SERENDIPITY

    ولللل !! أنا يوم أسمع عن هالسوالف ما أصدق !
    بلادنا شو خاربنها غير هالأشكال .. والقهر كل من هب ودب هالأيام قامت تلبس العباه وترمس مواطن !!
    وآخر شي تطلع الأخت من الجنسية الفلانيه ..
    قهر والله قهر ..

  12. الشمري

    حمدالله على السلامه
    اخ اسامه
    بس والله ضحكت كثير
    تدري هذه شنو يبيلها
    وحده من بنات حواري مصر
    حتى تربيها تربيه تمام وتبطل سوالفها
    بس ولا يهمك ياخوي بو عامر انا موجود لك باي قت اذا تباني
    وماعليك انا اتصرف مع جذي اشكال
    وسلامتك والف سلامه
    وانصحك لاتتورط في هشكل مشاكل

  13. لطيفة الحاج

    كان يبالها بالعقال..

    بس الواحد ما يتنزل حتى عقاله ينحط على هالاشكال..

    معاك في المقدمة اللي كتبتها، حد من بنات هالزمان عوذ بالله..

    أصلا ما اظني كانت صاحية لان اول شي يخطر في بال الوحدة اذا مدت ايدها على ريال انه بيمد ايده عليها بعنف وقوة اكثر عن قوتها هي..

    الله يستر علينا..

    حمدلله على السلامة زين ما لحقك شي من طولة يدها =)..

    أطيب التحيات..

  14. الصامــت

    اخ مبرده

    ضربته ضرب وبعده تنازل

    حسبي الله عليها من حرمة ..

    الحمدلله ع سلامتك خخخخ

    شكلك كنت بتنضرب لولا تدخل أم عامر ..

    هزرك لو انضربت انت , أم عامر بترد الصاع وبتضربها ولا بتكتفي بسحبك للسياره ؟

    ~> سؤال في محله هههههههههه

  15. osamayy

    يعني الأفلام اللي كنا نشوفها مو كلها خيال (سوبر ومن ،وسوبر جيرل إلخ)

    الواحد لازم يحتاط وياخذ دورة خاصة في الدفاع عن النفس من الجنس (الحريمي)

    تخيل آخر الزمن الواحد ينضرب من حرمة 🙁

  16. زياد

    الحمد لله على سلامتك ..

    ما دمّر بلداننا .. إلا طيبتنا التي استغلها عرب بلاد اللي بالي بالك ..!

  17. Yusra

    God help us from such people who are trying to destroy our culture. Thanks God that you all are safe and their are sill honest people who believe in justice.

    Thanks to Osama for sharing his experience.

  18. أحمد عمر

    الظاهر انه قميص الرجال فيه عين عشان كذاا تقطع

    ولا الانامل الناعمه ماتقطع القمصان هههههههه

  19. Princess

    حمدا على سلامتك أخي 🙂

    حقيقة أمتعتنا بهذا الموقف الطريف وبطريقة عرضك لتسلسل الأحداث.

    لكن أتمنى ألا تعتبر هذا الموقف كقاعدة عامة تخص الفتيات،

    ألا يقال بأن لكل قاعدة شواذ؟ يبدو أن هذه الفتاة شذت عن القاعدة 🙂

    باعتقادي جميل أن تتعلم الفتاة الكونغ فو D: لكن فقط لاستعماله بالطريقة الصحيحة وبوجه حق

    أما هنا فقد استخدمته تلك الفتاة بأسلوب غير لائق وبدون وجه حق.

    عموما نسأل الله أن يكفينا وإياكم شر مفاجآت الطريق ..وشكرا لطرحك.

  20. عيضه بن مسعود

    لو أنا غيرك يا اسامه كان كملت على باقي ملابس صاحبك و(صميته طراق) لان التنازل في مثل هذا الموقف اعتبره جبن وردت فعله هذه اعطت للفتاه الاحساس بان المواطنين طيبين وخوافين ومتنازلين…..

    ياريتني بداله اخ اخ اخ اخ

  21. BMS

    السلام عليكم .. اولا حمدالله ع سلامتك يا اسامه .. صراحه مواقفك غريبه وعجيبه !! اتعجب هل الناس كلها تصادفهم هذه المواقف الغريبه ام انت صاحب حظ عجيـــــــــب !!!! لوول

    الله يعينك صراحه ..

    والموقف الي صارلك وصار للشاب لا تحسدون عليه !! اهم شي طلعتوا منه بخير .. ويزاها الله خير ام عاامر تداركت الموقف ^_*

    ذكرتني باليمن(( ترى انا توني اول امس رديت من هناك )) البنات هناك قويات شرات الاولاد ماعندهم واحد اثنين هههههههه على طووول استخدام اليد ^_^

  22. أحمد الكثيري

    بصراحة أنا مستغرب من هذا الشاب إلي كان معاك ! كيف يتنازل على قضية مثل هذه .. لو كنت بداله كان سفرتها صراحة .. شو إلي بيردع مثل الفتاة هذه وأمثالها إذا ما تعاقبوا؟

    وفي نفس الوقت ما فهمت إنها قطعت ملابسه إلى أوصال لأني مو مصدق صراحة إنها قصة حقيقية بهذا الشكل 😀 .. الحمدلله على سلامتك أخي أسامة وعلى سلامة الشاب الذي ألومه كثير على ترك مثل هذه القضية ( يمكن فيه شيء خلاه يترك قضية مثل هذه) .. مع إن العرب أو الوافدين الموجودين عندنا ماخذين راحتهم في اللبس ومحد يتعرض لهم بالمقارنة ببلدانهم هناك هل هذا يعني إنهم يسيؤون الأدب بهذه الطريقة؟

    الله المستعـان .. الله يحفظنا ويحفظ المسلمين جميعاً ..

    أحمد الكثيريآخر ما كتبه في مدونته:متفرقات .. الأربعاء 6/18 ..

  23. ابن الامارات

    الحمدلله ما انحطيت في هذا الموقف … انا طبعي هادي جدا و بارد جدا َبصورة ملاحظة … بس احس ان لو البنت هذي سوت اللي سوته معاي كنت بسدحها و بشرشحها و بضربها ضرب ما شافته بدون ما اميز اذا كانت حرمة او بقرة … لا و تغلط على الدولة و مشوها بعد …

  24. عايشة الزبيدي

    هذي شكلها مهسترة ، احتمال يكون عندها مشكلة في مخها أو في توصيلات مخها مع أعصاب الأطراف بجسمها

    هو بس لو خويك طاع شور نيوتن (يوم قال مساوية في المقدار ومعاكسة في الاتجاه)
    و خلا الشرطة (بداله) على الأقل يمرمطونها و يمردغونها، و يعرفونها ان الله حق

  25. أسامة

    تيوليب….

    و أنا ما قاهرني إلا هذا التنازل!

    ياسر الغسلان…

    اله يسلمك…المشكلة ياخي انه من الي بالي بالك صاروا كثير هالأيام

    ادريس أرباب..

    حيا الله الجار…ولا توصي حريص:)

    نبيل…

    الأصح..يا ستير:)

    SERENDIPITY..

    على قولج..بس هذي ماكانت لابسة عباية…كانت دايرة على حل شعرها مثل ما يقولون ههه

    الشمري…

    لا لا ان شاء الله ما احتاج لك و لا احتاج لاي حد،،المرة الجاية باخذ حقي بيدي ويصير الي يصير!

    لطية الحاج…

    صدقتي والله…أصلا أنا قررت انه بعد هالسالفة أغير نوع عقالي للنوع اللين علشان آقدر آستخدمه كوسيلة دفاع وهجوم..لانه الي عندي.،،،مجرد ديكور بس!

    speechlessnot…

    أهم شي انه عجبج المحتوى…شكرا على مرورك

    الصامت…

    الله سلمني ..شفت كيف!

    أسامة….

    ممكن تقول انها من علامات يوم القيامة،،،انه الواحد ينضرب من الحريم ههه

    آلاء..

    اسأليه هو..تسأليني أنا ليش:)

    زياد…

    العرب والعجم..على السواء!

    يسرا…

    و أنا شاكر لك متابعتك الدائمة:)

    أحمد عمر…

    هاهاها..يمكن من يدري!

    Princess

    صراحة لو شفتي الي شفته بتقولين انه هالبنت منضمة (للقاعدة) بنفسها هاها

    عبدالله الزبيدي…

    الحمرا بلازا سابقا:)

    عيظة…

    أنا كمنت على وشك..بس يكفي البنت قطعت له قميصه و ضربته على خشمه،،أجي أكمل عليه…حرااام هاها

    BMS…

    ما يقولون الحياة..مواقف ،باركنات هاها..
    حمدلله على السلامة..ما طولتوا هالمرة..ان شاء الله تكون الغلة هالمرة من الصور وفيرة:)

    أحمد الكثيري…

    ما ادري..بس الظاهر تعودنا على مشاهدة المنكر والتعايش معه…والحين اننا ننضرب بعد!

    ابن الامارات…

    هاهاها والله ضحكتني،،،حرمة وللا بقرة…هاها

    عايشة الزبيدي…

    أنا بعد شاك فيها…يمكن تكون شاربة شي و للا شي،،بس أنا ما شميت فيا شي،،غير ريحة مزيل العرق المعفن!

    أشكركم جميعا على تفاعلكم..
    و الى اللقاء مع موقف مثير آخررر 🙂

  26. تركي

    السلام عليكم،

    من لا زال يعتقد بان النساء كالقوارير، هو من يؤمن بنبينا محمد عليه الصلاة والسلام.

    نعلم انك لا تقصد الاساءة، ولكن لنختار الكلمات التي لا تكذب او تنفي اقوال الصادق الامين.

  27. ابراهيم

    أولا … شكرا لك على هذه القصه المضحكه المبكيه …

    بقلمك الساخر (و هو ما أفضله) جعلتها مضحكه بعض الشيء, و لكن مضمونها جدا حزين …

    أن تكون الشتائم خارجه من فم شابه فهذا جدا مقزز و محزن .. و لعل ذهني قادني دونما اختيار الى جنسيه عربيه محدده دون غيرها تتميز فيها النساء بقاموس من الشتائم لا يستهان به مستعد للانفجار في أي موقف ..

    و لا بد لي هنا من أقف وقفه أخرى مع نقطه مهمه تناولتها انت, و هي أن النساء بشكل عام, دائما ما يكون لهم أفضليه في مواقف الشجار , فمن مسلماتنا أنه في أي شجار بين الجنسين, فإن الشاب هو المدان حتى تثبت برائته ..

    و اسمح لي بأن أنحدر إلى نقطة أخرى هنا ..
    و هو موضوع المساواة بين الرجل و المرأة … فإنني كرجل أريد أن أتساوى مع المرأة في حقوقي, حيث أن زمن مساواة المرأة مع الرجل قد ولّى , و نحن الآن في مرحلة جديده يطالب فيها آدم المسكين أن يتساوى مع حواء !!!

    أجدد شكري لك, و أنا إن شاء الله من المتابعين لهذه المدونه.

    و السلام خير ختام.

  28. أسامة

    جنون رجل..

    شكرا على مرورك..

    تركي..

    وسع صدرك ياخي..و كبر عقلك معاه!

    ابراهيم..

    لا أعتقد أن الجنسية الي في بالك هي المقصودة.. و إن كانوا جيران بعض الشيء.. يعني بينهم فاصل:)

    المشكلة إنه من العيب ضرب المرأة.. و لكن ليس عيبا أن تضرب المرأة الرجل..مفارقة طريفة أليست كذلك!

التعليقات مغلقة.