23 / 7 / 2004 التعليقات على وانتهت الاجازة مغلقة

(1000)

وانتهت الاجازة

عدت للتو من مدينة دبي بعد زيارة مدينة مدهش للأطفال، كان المكان مكتظا بالزوار أغلبهم من فئة العائلات التي جاءت مصطحبة لأطفالها للاستمتاع بفعاليات مهرجان الصيف الممتع إلا أنني توقعت أن يكون الازدحام أكبر و لكن حرارة الجو و الرطوبة الشديدة يبدو أنها لعبت دورها في التقليل من حدة الازدحام، بينما كنت أتجول في أرجاء المكان استوقفني مذيع لإحدى القنوات الفضائية الإسلامية لإجراء حوار سريع عن فعاليات المهرجان ترددت لوهلة في القبول كونها المرة الأولى التي أقف فيها أمام كاميرات التلفزيون لكن وجدت نفسي أهز رأسي موافقا على إجراء اللقاء بعد أن أخبرني بالأسئلة التي سيقوم بطرحها و قام (بتغشيشي) الأجوبة، و لحسن الحظ لم يدم اللقاء أكثر من دقيقتين ابتلعت خلالها ريقي مرات عديدة بسبب الجفاف الذي أصابه من جراء الارتباك! و ضحكت على نفسي عندما رأيت اللقاء مصورا على كاميرا الفيديو التي اصطحبتها زوجتي و دعوت الله ألا يقرر المخرج عرضه على شاشة القناة فمش ناقصين فضايح!!

مرت أيام هذه الإجازة بسرعة كالعادة و لكنني بالرغم من ذلك اسمتعت خلالها بوقتي كثيرا و استطعت أيضا إنجاز بعض المهمات المتراكمة على ظهري و كانت أيضا فرصة لالتقاط الأنفاس قبل العودة إلى السفينة مجددا، حيث حدد لي يوم غد السبت موعدا للسفر إلى سنغافورة للالتحاق بالناقلة (أم الأشطان) التي سوف تكون في طريقها إلى اليابان، رحلتي هذه المرة لن تمتد سوى لشهرين فقط سأعود بعدها إلى مقاعد الدراسة في المملكة المتحدة لتحضير شهادة الماجستير بإذن الله حيث سيكون في رصيدي ما يقارب الخمسة أشهر كإجازة (صلوا على النبي) تكفي لحضور فصل دراسي واحد على الأقل.

هذه الخواطر السريعة أظن أنها ستكون الأخيرة قبل أن أعود إلى جحري الصغير على متن السفينة و من هناك سوف أوافيكم بالجديد يوما بعد يوم..

أما أخبار الأخ العزيز سردال فمازالت إجازته الإجبارية مستمرة بعد مرور أكثر من أسبوع على العطل الذي أصاب موقعه، و حسب آخر اتصال بيني و بينه يبدو أنه سوف يضطر إلى تغيير السيرفر مجددا و الانتقال إلى شركة جديدة بسبب رداءة الخدمة المقدمة من الشركة الحالية مما يتطلب مزيد من الوقت، نأمل ألا يطول هذا الغياب و أن يعود إلينا(بحر العلوم) بسرعة فلا شك أن في جعبته قد تجمع الكثير بعد هذا الغياب الذي يعد الأطول حتى الآن!

(1000)

أسامة الزبيدي، مدون ومصور فوتوغرافي , من مواليد العاصمة الإماراتية أبوظبي في 1978 بحار سابق وموظف حالي ورجل أعمال على قد حاله