Close

تعديل طفيف جدا!


حتى صالونات الحلاقة أبت كغيرها من القطاعات إلا أن تركب موجة الغلاء، فهذا الصالون الذي أرتاده قرر رفع أسعار خدماته بدون (إحم ولادستور) بنسبة تصل إلى 70% دون أن يعترض على ذلك أحد، وقبله رفعت مغاسل الملابس أسعار خدماتها 40% بحجة ارتفاع أسعار الصابون والنشأ!

ولولا تدخل وزارة الاقتصاد لمضى تكتل منتجو اللأبان والعصائر قدما في رفع أسعار منتجاتهم ضاربين بالمستهلكين عرض الحائط، أما المخابز فقد انتهجت نهجا آخر، حيث قررت مقابل نفس المبلغ خفض الكمية فصار الدرهم لا يشتري سوى 3 حبات (صمون) بعد أن كان في فترة سابقة يشتري 6 حبات بالراحات!، ولم يبق من شطيرة الجبنة والزعتر إلا (الرائحة) والخبز العربي تحول إلى خبز (رقاق) من شدة رقته!

وكالعادة الكل يتحجج بغلاء الإيجارات وجشع الملاك و و و غيرها من الأسباب الواهية!!

(1570)

11 thoughts on “تعديل طفيف جدا!

  1. :S :S و الأمر في البحرين أيضا من سوء إلى سوء .. ماذا فعلت لنا التجارة الحرة غير أنها جعلت الأجانب يركبوا فوق كاهلنا الذي أثقلته بهموم اقتصادية لا بداية لها و لا نهاية ؟

  2. فعلاً نحن بالسعودية نعاني من ارتفاع الاسعار بشكل ملحوظ !
    يبدو اننا دفعنا ضريبه زيادة الرواتب ! 🙁

  3. أسامة المشكلة الآن أن الجميع يلقي باللوم ويحتج على أصحاب السلع التي يرفعون أسعارها

    ونكاد نكون قد نسينا أمر المتسبب الأول والرئيسي لكل هذه ( البهدله )
    والتي سببتها شركات توزيع الوقود الموقرة بعد إعلانها أنها على حافة الفقر المدقع , وأنها تخسر الملايين يوميا
    علما أنها ترعى مؤتمرات خارج الدولة بالملايين !!!!!

    كانت تلك الشرارة الأولى وأذكر يومها أني كنت أستمتع بالشاورما من المعلم حسن وأقول في نفسي قد لا آكل هذه ( الساندويشة ) مرة أخرى بهذا السعر ! وحصل

    لكن أن ياتي الحلاق ويرفع السعر فبصراحة لم أجد أبدا ماكينة حلاقة تعمل بالبترول !

    في النهاية يعجبني صمود البيبسي كولا والكوكاكولا ومشتقات الشركتين !
    فهم يحلقون خارج السرب وأسعارهم لم تتغير منذ عرفناهم
    وهذا دليل قوي على كذبة التجار باحتجاجهم
    أن الوقود ارتفع سعره
    فهذه الشركاتان من أكثر الشركات استخداما لوسائل النقل فئة الطن وما فوق , وكلها تعمل بالديزل الذي تضاعف سعره !

  4. وين يبون يوصلون
    اعتقد انهم متأثرين بنظرية نيوتن الثالثة
    الداخل = الخارج
    الراتب = المواد استهلاكية

    الله المستعان … والله يستر من اللي ياي

  5. يبدو أن مسلسل الغلاء متواصل في جنيع الأقطار يا فاطمة.. حتى في القطب الشمالي!

    السعودية تعتبر رخيصة نسبيا مقارنة مع الإمارات وباقي دول الخليج أخي Pen ولكن الغلاء يدأ يزحف إلى كل الأقطار..

    طبعا زيادة في الرواتب تتبعها زيادة غير طبيعية في السلع والبضائع… معادلة معروفة أخي اابراك..

    محمد .. ممكن تراسلني إذا حبيت و بخبرك اسم الصالون..

    ناصب.. شكرا على رابط المقال…

    عابر سبيل.. أخشى أن يأتي يوم أن لا نستطيع شراء سادويتشة الشاورما هذه!

    محمد بن سالم.. و كمان.. و كمان!!

    الطرف الرابع… كل نظريات نيوتن مطبقة عند التجار !!

Comments are closed.