Close

خلوني ساكت..!

بعد أسابيع من انتشار العديد من الشائعات حول هوية الوزراء الذين سوف تتم تنحيتهم والوزراء الجدد  تم أخير الإفصاح عن الأسماء الجديدة في الحكومة الاتحادية الأخيرة، و هي تقريبا نفس الأسماء التي تم تداولها بين الناس، ولكن في الحقيقة تمنيت استبدال وزيرين لقطاعين حيوين جدا….أقولكم شي…. خلوني ساكت أحسن لي!

*************************

أنا أقترح على القائمين على القرية العالمية أن يغيروا اسمها ابتداء من المهرجان القادم  إلى القرية الهندية، و أن تغير أسماء جميع الأجنجة إلى أسماء لمدن في شبه الجزيرة الهندية…
و الله يا جماعة من كثور الهنود فيها يظن إنه في بومباي و للا كلكتا…..خصوصا يوم الجمعة!

*************************

و بمناسة الحديث عن القرية العالمية التي كنت فيها البارحة لفت انتباهي حوار أحد الباعة في الجناح السعودي مع زبونة من الزبونات كانت محتجة على غلاء علبة التمر من النوع الخلاص أو الصقعي، إلا أنا جوابه كان مقنعا جدا حيث قال بلغة حجازية ظريفة: ” في السعودية.. إيجار المحل هناك.. طويييل و عرييييض…25 الف ريال في السنة…. تشوفي هادا الكشك الصغير…إيجاروه 100 ألف درهم…و حق تمانيين يوم بس!”
كنت بصراحة على وشك أن أنط له و أقول له: و أزبدك من الشعر بيت بأن  إيجار الاستوديو الذي لا تتعدى مساحته 30 متر مربع وصل في سوق الإيجارات إلى 70 الف درهم!
ولكن خفت أن يزيد السعر على الزبونة.. التي على أية حال لم تقتنع بكلامه وقررت ان تشتري من المحل المجاور .. تنورة و بلوزة!!

*************************

صدق أو لا تصدق الفريق الوحداوي يخسر بالثلاثة من الإمارات تليها هزيمة بالأربعة من النصر!
أمعقول أن يكون هذا حال فريق معروف عنه أنه منافس دائم على البطولات… و يا فرحة العيناويين!

*************************

الاعتراف السريع باستقلال كوسوفو من قبل حكومة الولايات المتحدة يثير أكثر من علامة استفهام، فمنذ متى وأمريكا تؤيد قيام دولة مسلمة في قلب أوروبا؟
ولكن إذا عرف السبب بطل العجب، فواضح جدا أن هذا الاعتراف الفوري ليس سوى نكاية بروسيا القوة العظمى المنافسة لأمريكا، و ليس حرصا على أن يسود الأمن و السلام في المنطقة كما روج لذلك الرئيس الأمريكي جورج وبوش ولا تأكيدا على حق الشعوب في تقرير المصير كما تروج لذلك داذما الحكومة الأمريكية!

*************************

أعترف أنني صاحب طبع (وسخ) بعض الشيء فعندما لا يكون لي مزاج للكلام فمستحيل ان أرد على أي مكالمة تصلني على هاتفي الجوال باستثناء اتصالات المدام طبعا (و ذلك لاعتبارات أمنية!)، هذا الطبع الوسخ يوقعني في كثير من الإحراجات مع بعض الأصدقاء و المعارف الذين عادة ما يعاتبونني على هذا النطنيش..مما يجعلني أتمنى  لو يعود الزمن إلى الوراء .. أيام الموبايل عندما لا يظهر أرقام المتصلين!
على اية حال أنا مقتنع أن تطنيش الاتصال أفضل من أن أرد على الشخص المتصل.. من غير نفس.. أو بنفس خايسة…
أنتم ما رأيكم؟

*************************
أخيرا… عللاوي يسلم عليكم.. و متأكد أنكم مشتاقون إليه.. و لكنه يبشركم بأنه عاكف حاليا على تجهيز صاروخ جديد من صواريخه العابرة للقارات!

(1960)

19 thoughts on “خلوني ساكت..!

  1. أعتقد أول مرة ,, أكون صاحبة الرد الأول 🙂
    الموضوع فيه خليط من شغلات كثيرة
    اكثر شي ضحكني عن القرية العالمية
    تصدق يمكن صارلي سنتين ماطبيتها؟
    ما أحس فيها شي يستحق تروح له
    بس كسّر روجلك وارجع البيت
    واذا حركت جيبك فبتحركه يا عالأكل او الألعاب فقط!!!

    أما عن التطنيش
    فأنا بعد معاك
    إني ما أرد عالشخص ,, أحسن من إني أكلمه ونفسي خايسة
    لأنه ممكن كلمة عادية منه ,, تطلع الأكو والماكو ,, يعني بالعربي تطلع المستخبي ههه

    في انتظار الموضوع اللي وعدتنا فيه
    🙂

  2. ماشاء الله عليك
    الهنود في القرية العالمية شيئ طبيعي
    نسبتهم كم في الدولة ؟ تساوي نسبتهم في اي مكان ترفيهي ناس بتخلص شغل وبتحتاج ترفيه بعد الشغل 🙂 طبيعي
    اسعار القرية العالمية ايضا طبيعي نفس اسعار السوق
    هابيي كوسووفوو
    طبعا ما ترد اي اتصال بنفس خايسة بتخسر كل الناس
    في تقنية جديدة تعطي نغمة مغلق للمتصل 🙂 جربها

  3. القرية العالمية و ما أدراك ما القرية العالمية !!
    أنا لم أزرها للآن بالرغم من أنها قريبة
    و إن شاء الله سوف أزورها في هذه الإجازة الأسبوعية حتى أرى الجديد !

    أما بالنسبة لاعتراف الولايات المتحدة باستقلال كوسوفو فهو مجرد خديعة للمسلمين حتى يظنوا أن أمريكا في صفهم .. و ما تريد أمريكا من هذا كله هو فقط الوصول إلى مصالحها

  4. شوقتنا بالمواضيع القادمة 🙂 بالنسبة للأخبار المحلية التي ذكرتها صراحة ما ألومك لو كنت ساكت ! لأني أنا أيضاً لا أجد مكان أتكلم عما يدور حولنا إلا أن أكون لوحدي او في السيارة!

  5. أصبحنا وأصبح الملك لله

    لن يصدقني أحد إذا قلت أني أعيش في الإمارات وفي أبوظبي بالتحديد ولكني لم أزر أو أرى القرية العالمية في حياتي! دائما أسمع من حولي في حديث مستمر عنها

    بالنسبة للهنود فحدث ولا حرج… وفي الفترة الأخيرة لاحظت في أبوظبي تزايد ليس فقط الهنود ولكن الفلبينين أيضا (قوم يأجوج ومأجوج) هههه… وبالطبع بدأنا فب تعلم مفرادات اللغتين التين سيصبحن عما قريب إحدى اللغات الرسمية في البلاد!!!

    أوافقك الرأي في عدم الرد على المكالمات عندما لا تكون في مزاج لذلك(Not in the mood as we say) لأننا في مثل هذه الحالات قد نقول أو نبدي بعض التعابير التي توحي للطرف الآخر أننا غير مبالين وفي هذه الحالة سيزداد الأمر سواءا (مثل ما يقولون… زدنا الطين بلة)…. ونهاية الموضوع معروفة لدى الجميع…

    بانتظار صواريخ الكاتيوشا أقصد الصواريخ المريخية العلاوية ههههه

  6. القرية الهندية،،، بل لنقل المدينة الهندية !!!

    تصدق انا إذا اتصلت بشخص ما ولم يرد على اتصالي، ألتمس له العذر بالإنشغال، لكن أن يمر يوم ويومان دون ان يعاود الإتصال،،، أشعر برغبة لعودة أيام الضرابة والمشاكل !!!

    الله يكون في عونك

  7. للتو قرأت هذا الجزء من المقال وأظنه يتماشي مع ما ذكرت أخي الكريم بخصوص القرية الهندية أقصد القرية العالمية…..

    منقول
    “دبي ـ ا ف ب: نشرت صحيفة البيان الاماراتية الاحد دراسة اعدها النائب الاول لرئيس المجلس الوطني الاتحادي اظهرت ان عدد سكان الدولة بلغ في نهاية 2006 نحو خمسة ملايين و631 الف نسمة نسبة المواطنين بينهم بحدود 15.4%.

    وهي النسبة الادني التي تسجل للمواطنين في تاريخ هذا البلد الذي يشهد ازدهارا اقتصاديا كبيرا ويستقطب اليد العاملة والكوادر من مختلف انحاء العالم.

    وذكرت الدراسة التي اعدها احمد بن شبيب الظاهري ان عدد المواطنين في نهاية 2006 بلغ حوالي 866 الفا و779 نسمة، اي ان نسبتهم كانت بحدود 15.4%.

    وبحسب الدراسة نفسها، يمثل الوافدون من دول شبه القارة الهندية وجنوب شرق اسيا حوالي 75% من العمال الاجانب، بينما تبلغ نسبة الهنود وحدهم 42.5%”

  8. أهلا بالجميع:)

    عيون الحب:

    معقولة.. من سنتين ما رحتي القرية!
    أحيد الحريم أكثر ناس يحبون القرية.. بس الظاهر إنتي شذيتي عن القاعدة!

    الحمدلله في حد مؤيدني في موضوع التطنيش 🙂

    البطة السودة:

    وين هالنغمة دخيلك.. علشان استخدمها 🙂

    اراميا:

    معقوولة ما زرتيها لين الحين!

    اصلا ما باقي إلا هالأسبوع.. و راحت عليج:)

    ابو مروان:

    خليتني سامي!هاهاها

    خليك ساكت أحسن لك ههه

    أحمد الكثيري:

    مشكلتي ما أقدر أكون ساكت…بس شكلي بسوي نفسك .. و بكلم نفسي بس مب في السيارة.. هه

    امة الله:

    شو شالفتكم اليوم.. عيون الحب ما زارات القرية من سنتين.. و أراميا و لا مرة .. و انتي بعد و لا مرة.!

    انا ما أتخيل حرمة في الإمارات ما زارات القرية العالمية!

    الظاهر مو طبيعيين انتوا هههه

    عابر سبيل:

    و أنا معك في النقطة التي ذكرت.. بس تعرف مشاغل الدنيا مرات تنسي الواحد!

  9. بالنسبة للتشكيل الوزاري الجديد…..خلوني ساكته 🙂

    اما بالنسبة للقرية العالمية… ما اشوف اي شي فيها مب موجود بالاسواق ..والسبب اللي قد يدعوني لزيارتها في المرة القادمة هي الالعاب وبس! ولكن مالاحظت كثرة الجالية الهنددية

    اما السياسة والكورة فهما سبب رئيسي من اسباب ارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين عندي….وحفاظا على الصحة العامة, امتنع عن التعليق…

    وبالنسبة للتطنيش… فهو احسن من الرد …خصوصا اذا كان الشخص “ماله خلق يسولف” والطرف الثاني قد ياخذ الموضوع بنوع من الحساسية او الزعل..او ..او..أو …

  10. حلوة التدوينة الكوكتيل 😀
    أكثر شي عجبني فيها آخر نقطة حول عد ردك على المكالمات
    للأسف تلك العادة تلازمني منذ فترة وقد تستمر بالأسابيع عندما لا أقوى ولا أستطيع الرد على أي نوع من أنواع الهواتف، وربما يصل الأمر إلى عدم الرد على باب المنزل كذلك
    ولكن سرعان ما تزول وأبدأ في الاعتذار للجميع
    كم أتمنى أن اتخلص من تلك العادة 🙁

  11. اعترف اننا كنا نعاني من تطنيشك للمكالمات يا اسامه بس الحمدلله الان اصبحت افضل من ذي قبل واترد حتى لو نص الليل وهذا عشمنا فيك …

    وبالنسبة لصواريخ علاوي القارية اتوقع ان الصواريخ الجايه بتبدا تنطلق بعد انطلاقك القاادم لووول

    تحياتي اسامه وصدقني انك غالي وعزيز علي والله

  12. ههههه
    اضحكني كلام البائع الحجازي
    بس اظن انه ما بيفتح كشك صغير في هذا المكان وبهذا السعر الكبير
    الا وهو متيقن بانه سيرجع اضعاف ما دفعه

  13. واما بخصوص الموبايل
    فانا من اللذين يرددون مقولة الشاعر كاظم الساهر ( رن رن رن رن وفرحني)

    في النهاية حذر صديقك عللاوي من وجود دروع للصواريخ
    يمكنها ان ترجع الصواريخ من حيث اتت ^^

  14. سعيد بالتعرف أكثر عن المجتمع الاماراتي من سكانه المحليين.

    لا تطل الغياب وسلم لنا على علاووي.

    ___________

    “الاعتراف السريع باستقلال كوسوفو من قبل حكومة الولايات المتحدة يثير أكثر من علامة استفهام”

    الاعتراف جاء بناء على موافقة من كوسوفو لتحويلها إلى قاعدة ومنصة لاطلاق الصواريخ المزمع انشاؤوها كنطاق لدرع صاروخي.

    أعتقد أن الأيام القادمة ستبرهن أن الانفصال سيكون تجربة مؤلمة لأهل كوسفو المساكين، بين طرفي خيارين، أحلاهما مر.

  15. هذا غير القريه الهنديه اللي ماتروم ادشهااااا من زحمتهم حشااااا هاييلا لو يسوون انقلاب هم و البتان احنا بنروح فيها .. الله المستعان بس !!

    و عن الطبع (الوسخ) اعتقد اني وحده ممن يتصفون بهذا الطبع بشكل ملحوووووظ جداااا و باعتقادي ان التطنيش افضل من الرد و الواحد مزاجه ( مش ولا بد ) ..

    بانتظار صورايخ الارض جو العلاويه ههههه

  16. melody:

    بدال ما تضربين خط للقرية العالمية ممكن تروحين Action zone .. أرخص بعد ههه

    قطر الندى:

    الحمدلله.. أنا مش لوحدي في التطنيش!

    سالم الإمارات:

    اصلا التطنيش ما أمارسه إلا على قلة قليلة.. انت منهم لول
    و شكرا على مشاعرك الجياشة 🙂

    محمد زين:

    حد يخسر أصلا في القرية العالمية!

    و الله و تعرف كاظم الساهر.. مب هين!

    علوش:

    شكرا على إضافتك الجميلة 🙂

    جميرية:

    أهلا بك بعد غياب… افتقدنا صورك الجميلة:)

  17. أ. أسامة . .
    الطبع ذاته أملكه . . والمشكلة كما ذكرت أنها تقع بك في مشاكل تمنيت لو أنك رددت على المتصل . .
    لكن أن يرن هاتفك فتلوح كلمة [صاحب السمو] الذي لم تره منذ أسبوع ، ترد ليقول تعودي أن تردي في الهاتف على الجميع ، أخبريهم بالحقيقة مهما كانت التجاهل ضعف !
    يجعلني أغير رأيي . .

  18. بالنسبة للهنود والباكستانيين … أذكر مرة كنا مضيعيين ونبغي أحد يدلينا الطريق والمشكلة مش محصلين واحد بس يتكلم عربي … حشا تقول كراتشي!
    كل ما وقفنا هندي أو باكستاني … يقول لنا يمين يسار سيدا دوار يمين سيدا … وعاد انتوا كيفكم تفهمون ما تفهمون مشكلتكم !
    القرية العالمية ما قد شفتها … بس أسمع بها من زمااااااان !!!

    بالنسبة للجوال والتطنيش… المصيبة تكون أعظم (والطبع يصير أوصخ) لما تكون شخص علاقتك مع التلفون غير طيبة … صراحة قمة الإحراج لما أضطر أتجاهل مكالمات… و ما أرد على جوالي إلا بعد ما أحس إنه وجهي طاح وما عادلي وجه خلاص من كثر التطنيش !
    أحياناً يتحول هذا الطبع إلى نذالة ( مثل ما يصير معاي) … وأتجاهل المكالمة وأنا أعلم جيداً أنها طاااارئة و أعلم جيداً صاحبها ( وش يبي ) … لكن مع هذا أبرر لنفسي تصرفي (لضميري) أن مزاجي ما يسمح لي بالرد !!!!
    لكن مثل ما قلتوا … ممكن الواحد يقول كلمة في غير محلها و تكون لها عاقبة سيئة …
    وكذا ممكن يكون طبع إيجابي

    بالنسبة للوحداوييه … فهذه أخبار طيبة للعيناويين بلا شك… و يا فرحتنا…:)

Comments are closed.