Close

جلباب النوم…للنوم!

أشعر (بقرف) شديد عندما أرى شخصا يأتي إلى المسجد مرتديا لجلابية النوم، وأحس بداخلي بأنه يهتزئ بالمكان المقدس و بأداء هذه الفريضة العظيمة..هذه الظاهرة منتشرة للأسف عند بعض من أخواننا العرب، فتجده في الصباح يحرص على ارتداء أفخر أنواع البدل الرسمية و على اختيار ما يناسبها من ربطات عنق حريرية ملونة، و لكن عندما يؤذن المؤذن للصلاة يتكاسل أن يقف بين يدي ربه بلباس ملائم يليق بعظم الفريضة وقدسية المكان ويفضل جلابية النوم التي ربما أمضت أسابيع من الخصام مع غسالة الملابس!

الطامة الكبرى عندما تكون جلابية النوم مبخرة بأنواع فاخرة من العطور المنزلية من ثوم وبصل و حلبة وهلم جرا، خصوصا بعد وجبة الإفطار، و يبتليك الله بمجاورة أحد هؤلاء خلال صلاة التراويح فتظل تشعر بالغثيان طوال فترة الصلاة ويطير ما تبقى من خشوع من شدة الروائح المنبعثة.

أتمنى لو يصدر قانون يحظر دخول كل من يرتدي جلابية النوم أو أي لباس غير مناسب، فمثل هؤلاء صلاتهم في البيت أولى..

(989)

10 thoughts on “جلباب النوم…للنوم!

  1. سلام عليكم اخي اسامه
    هذه اول مره ارد في هذه المدونه

    بالنسبه للباس فعلى المسلم ان يرتدي افضل ما لديه للذهاب الى الصلاه , فانت عندما تذهب لمقابلة ملك او زعيم او رئيس لا ترتدي الا ما هو جميل فمابالك بوقوفك بين رب الارباب وملك الملوك لا اله الا هو ؟؟

    انا افضل دوما ارتداء الثوب للذهاب الى المسجد وان كنت خارج المنزل فاذهب بما ارتديه ان كان بنطال او ثوب

    ولكن لا ننسى ان هناك ملابس تعتبر رسميه عند بعض الدول الاخرى مثل الفوطه ” كماليزيا ” فسلطان المدينه التي اعيشها ” سيلانجور ” ياتي الى الصلاه بفوطته وقميصه المطرز والعمامه ولا على ذلك حرج

    شكرا لك

  2. بعد التحيه والسلام حقا انه لامرا عجيب كيفى يستهين بعضنا بمثل هذه الافعال ويستهين بالذها الى المسجد بهذا المزهر انها حقا لضامتا كبرى اصيبنا بها فما هذا الهراء الا يستحون من الله اما ان منهم لو كان عنده موعد مع رئيس عمله او شخصيه مهمه لاعد لها العده ولارتدى انقى ما عنده من ثياب وتعطر بالروائح النافحه ولحرص ان يعد الكلام الذى يتفوه به امامه فما بالهم وهم ذاهبون الى ملك الملوك عظيم الشأن يذهبون بمثل هذه الثياب لا حول ولا قوه الا بالله اما علموا ان الامام حسن البصرى كان كلما حان موعد صلاه ذهب اللى بيته وابدل ثوبه بثوبا انظف منه وتعطر واستعد للقاء الله وانه حينما سئل عن ذالك قال احب ان اتهى للقاء الله ربنا يهدينا وليس عندى كلاما اخر واسال الله العفو والعافيه

  3. السلام عليكم
    بالفعل, كلمة (قرف) في مكانها الصحيح واصفه هذه الظاهرة القبيحة.. وتعلل الكثير بأنها أكثر راحة لأداء الصلاة ويأخذ حريته أكثر في المسجد.. عذر أقبح من ذنب, اذا المسلم ما إلتزم بقواعد الذهاب للمسجد من الذي سيلتزم؟؟؟ المسيحي مثلا؟؟؟
    لكنها مقيولة: ناديت فما اسمعت حيا
    ويعطيك العافية ياخويه

  4. الحمدلله هذه الظاهرة غير منتشرة كثير في السعودية

    لكن أريد أن ابين أن السبب في إرتداء هذه الملابس للصلاة هو أنهم يعتقدون أن هذه ملابس إسلامية والبدلة والكرفته ليست بلباس إسلامي
    وبالمناسبة اكثر ما يقوم به هم المصريين والسوريين والأردنين المغتربين في بلادنا.

  5. فعلاً
    أحياناً تكاد تفر من المسجد فراراً بسبب رائحة من يصلي بجانبك
    لو يتم التنبيه على مداخل المساجد بلوحات بجميع اللغات بخصوص أهمية النظافة في المسجد حرصاً على روحانية وخشوع المصلين
    في أمان الله

  6. صدقت يا بوعامر
    لكن اللباس حرية شخصية
    و هم المفروض إنهم يختارون أفضل اللباس للوقوف أمام رب العالمين
    إن الله جميل يحب الجمال
    و الله يهدي الجميع إن شاء الله

  7. فعلا كلامك صحيح عزيزي …. وكم كنت اتمنى لو يهتم الشخص بمظهره في المسجد كما يفعله حين ذهابه الى اماكن اخرى

    وشكرا

  8. ما دام إن اللبس ساتر فـ وين المشكلة في إنه يلبس جلابية أو بطنلون وكرفته حتى ؟
    الدين ما أوجب لبس محدد للصلاة … تلبس أي شيء ما دامه نظيف وساتر
    في ناس تروح للصلاة كاشخه ثوب وغترة … وتلقاها مع كل ركعه وسجده تنشغل وتشغل العالم إلي جنبها بتعديل الغترة … لا هو إلي خشع ولا خلى الناس تخشع … ولا البعض يصلي بدون سروال طويل تحت الثوب … وتلقى إن الثوب صاير شفافة شوية ويبين لون سيقانه وفخوذه

    المقصد … صلي بأي لبس نظيف وساتر وترتاح فيه وما تشغل نفسك والناس فيه …

    أما بالنسبة للروايح المنزلية فمعاك حق فيها … في ناس صايرة تجي المسجد ورايحتها بصل وزيت طبخ أو شوي … كأنهم شغالين في مطعم … خاصة في صلاة المغرب … الناس توها فاطرة ولا تفكر حتى تفرش أسنانها قبل ما تروح التصلي … تلقى الواحد يذبحك لين “تغر” في الصلات من ريحة السمبوسة والبصل 🙁

  9. B-Hunter: كنت سأتحدث عن أهل جنوب شرق آسيا و عن كيفية حرصهم على الحضور إلى المسجد بلباس لائق.. و هو بالمناسبة ليس بالضرورة أن يكون ثوب أو دشداشة كما هو متعارف عندنا -وإن كان من السنة- ولكن الوزار أو الفوطة مادامت مخصصة لهذا المقصد كما هو عندهم فأظنها تفي بالغرض..

    مشاهد صاحب رأي: الأحاديث الواردة في ضرورة التزين عند الحضور للمساجد واضحة وكثيرة و لكن للأسف صار أغلب الناس يهتمون يقدمون البشر على رب البشر..

    smart dentist: لو حضرتني كلمة أشد من كلمة (قرف) لو وضعتها..ربما مقزز!!

    سعد الحربي: حسنا و مالمانع لو خصص كل واحد ثوب أبيض نظيف ومكوي للذهاب إلى المسجد بدلا من جلباب النوم… المشكلة هي الجهل والتساهل عندما يقترنان مع بعض..

    وليد: أذكر أن هذا حصل لي في أول يوم.. فالذي كان بجاني يبدو أنه زاد من عيار الثوم حبتين حتى صارت تخرج مع أنفاسه .. مما جعلني أفقد التركيز.. من شد الرائحة!!

    أراميا: حرية شخصية لكن ليس في هذا المقام!

    كويتي مان: شكرا على مرورك:)

    أحمد: ياخي ما لا ترضى أن تظهر به في وليمة أو عزيمة داخل بيتك. أولى أن تحرص ألا ترضى أن تظهر فيه أمام ربك..
    لا اعتراض على البنطلون و القميص مادام ساترا و (نظيفا) لكن جلابية النوم.. مع احترامي لك.. من اسمها.. فهي مخصصة للباس داخل البيت,. تمهيدا للنوم!

  10. السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    على المسلم ملاقاة ربه بأجمل صورة و أحسن حلة

    فهو يقف أمام ملك الملوك

    و يوجد قانون بمنطقة عسير بالسعودية يمنع حسب ما سمعت او يغرم الشخص الذي يأتي المسجد بلباس النوم او الرياضة

    🙂

Comments are closed.