Close

أسئلة حائرة!

  • فقد تمر من أمامك سيدة أو فتاة من هيئتها يبدو أنها محتشمة و تحرص على الستر، و لكن يحصل أن ينكشف جزء منها دون أن تنتبه، كأن تنفك عقدة شعرها فتظهر خصلات من تحت الحجاب، أو جزء من صدرها لم يغطى بشكل كامل، لو انتبه لهذا الأمر سيدة أخرى من بنات جنسها فلا أعتقد أن هناك أية مشكلة، فبإمكانها أن تنبهها برفق دون إثارة انتباه الآخرين.
    و لكن ما هو موقفك كرجل إذا ما مررت بموقف مثل هذا؟ هل ستتجرأ بتنبيه السيدة إلى ضرورة ستر عورتها أم تكتفي بالفرجة من بعيد خوفا ما أن (تتبلى) السيدة عليك و تتهمك بطول العينين؟
  • ====================================

  • أهديت صديقا عزيزا عليك هدية ثمينة احتفالا بمناسبة ما، و فوجئت بعد فترة بوجود هذه الهدية بين يدي شخص آخر، في السابق لم أكن أهتم كثيرا بهذه الشكليات، فكل ما كان يهمني في المقام الأول هو أن أقوم بواجبي بشراء الهدية و إهدائها لمن يستحقها، و لكنني لا أنكر أنني تضايقت بالفعل عندما رأيت الساعة الثمينة التي أهديتها لقريب لي بمناسبة زفافه على معصم شقيقه الأكبر، الذي عندما سألته عن كيفية حصوله عليها أجابني بكل بساطة: ” قمت بالإستيلاء عليها ..!!
  • ====================================

  • يتغير مدير و يأتي مدير آخر قبل أن يذهب ذلك المدير الجديد، و ربما يأتي اثنان أو ثلاثة بعده، و العقلية واحدة لا تتغير، مجرد أوامر و توجيهات يجب تنفيذها و رؤوس تومئ بالسمع و الطاعة و الولاء ليس للكرسي و لكن لمن يجلس على ذلك الكرسي، الشهادات و المؤهلات لا تهم، و لكن الأسماء هي الأهم، و الضحية في النهاية هو الموظف المسكين الذي يؤدي عمله بكل تفاني و إخلاص و لا يعرف منطق (هز الرؤوس)!!

(1272)

5 thoughts on “أسئلة حائرة!

  1. الموقف الأول، حدث مماثل له لصديقة والدتي بحضوري منذ زمن .. بينما كنا بإنتظار السيارة لتقلّنا من السوق، كانت هناك امرأة أخرى تنتظر، وتجلس وساقها ظاهرة دون أدنى اهتمام منها ..
    حادثتها صديقة والدتي التي كانت تجلس بجانبها ونبّهتها بأن ساقها ظاهرة، ظناً منها أن المرأة لم تنتبه ..
    وماهي إلا ثواني حتى انفلت لسان هذه المرأة وأخذت ترفع صوتها بعبارات مثل: “وش دخلك؟ أنا حرة!”
    بالطبع كانت صدمة لنا جميعاً ..
    لكن، الإنكار بالقلب، وهو أضعف الإيمان ! ..

    ان كانت المرأة حقاً لم تنتبه فستشعر بالحرج سواءً كان من نصحها رجلاً أو امرأة وستحاول تحسين شكلها ..
    أما ان كانت انسانة وقحة، فـ سيكون الأمر سيّان مهما كان الناصح، المقابلة بوقاحة بالطبع ..

  2. fhgkبالنسبه للموضوع الاول قد انظر للسيده اولا فأن احسست انه من النوع الذي قد يتقبل النصيحه والا اكتفي بالصمت فكثير ما سمعنا ردود فعل مثل ما ذكرت الدكتوره او قد تكتفي بأظهار امتعاضها -ام ان كنت اعرف الفتاة فلا داعي لاخبارها فأن من سيقوم بتغطيت عورتها دون احراجها بكلمه فهذه الحركه تحنن القلوب بين الصديقات وتشعرنا بخوفنا علي بعض

    بالنسبه لموضوع الهديه من الافضل البحث عن ما يحتاجه الشخص قبل شرائها حتي لا اصادف مثل هذا الموقف

  3. والله مايستاهل هذا اللي أهديت له الساعه..لو مهديها لي كان أحطها على مكتبي وأجلس أتأمل فيها وأذا بأقابلك ألبسها:)
    هاه رضيت أخي أسامه:)

  4. بنسيه للموضوع الاول انصحك بتجاهل الانك اذ نبهتهابتحول الي اسامه بم لادن

Comments are closed.