6 / 1 / 2012 30 (4057)

أحتاج إلى ثورة!

لا أشعر بأنني أتمتع بحالة ذهنية جيدة هذه الأيام، خمول وفقدان الرغبة في العمل، عدم وجود حماس واندفاع للتدوين كما في السابق هذا بالرغم من كثرة الأفكار والأحداث التي يمكن التطرق إليها والنتيجة تدوينات متباعدة جدا وانقطاعات تعد الأطول خلال مسيرتي التدوينية.

قلة جولاتي الفوتوغرافية بالرغم من كثرة الفعاليات والمسابقات وروعة الطقس الذي لن يدوم طويلا، هذا باستثناء ليلة رأس السنة وصبيحة نفس اليوم والتي خرجت منهما بنتائج مرضية إلى حد ما لبرج خليفة ، ناهيك عن وجود طابور طويل من الصور التي تنتظر أن يصل إليها الدور في المعالجة والإخزاج وطابور موازي لمجموعة أخرى من الصور الجاهزة والتي تنتظر فرصة للعرض هنا في المدونة أو ضمن المعرض الشخصي!

مدونة عالم التصوير متوقفة عن العمل بسبب وجود مشاكل في الاستضافة كما أنني لم أعد أمتلك نفس الرغبة والحماس في الاستمرار في هذا المشروع ولأسباب كثيرة، لم أقرر بعد خطوتي القادمة ولكن هناك اتجاه قوي لإغلاقها والاكتفاء بالتدوين في هذه المدونة.

وفي الحقيقة أنا  أجهل سبب هذه الحالة التي أمر بها، ما أعلمه هو أنني بحاجة إلى إجازة وبشكل عاجل، زيارة خاطفة إلى بيت الله الحرام لأداء مناسك العمرة قد تعيد إلي قليلا من توازني المفقود تتبعها رحلة إلى إحدى الجزر الاستوائية التي أتمناها أن تكون نائية ولا تتوفر فيها  مظاهر للمدنية الحديثة أو  وسائل للاتصالات، ستكون تجربة مثيرة بالتأكيد.

أتمنى أن يكون عام ٢٠١٢ مختلفا بكل المقاييس وعلى كافة المستويات، وبإذن الله ستساعدني المستجدات القادمة في إحداث هذه الثورة المأمولة

لاحظوا أنني تطرقت إلى الحالة الذهنية، أما الحالة الصحية فهي “زي الحصان” ولله الحمد ولكن من لديه وصفة ممتازة لتعديل المزاج  واستعادة جزء من التوازن والحس الساخر،  طبعا بعيدا عن وصفات  الشيشة والأرجيلة فسأكون سعيدا بتجربتها !

*مصدر الصورة

أسامة الزبيدي، مدون ومصور فوتوغرافي , من مواليد العاصمة الإماراتية أبوظبي في 1978 بحار سابق وموظف حالي ورجل أعمال على قد حاله

اجمالى التعليقات على ” أحتاج إلى ثورة! 30

  1. زهرة رد

    نفس الحالة التي انتابتني في الأيام القليلة الماضية 
    خصوصاً أنها أيام اختبارات .. ولكنني “صحيت على نفسي” وبديت أذاكر وراحت الحالة 
    نصيحتي : جرب سوي شي سهل من اعمالك ويمكن ترجع حماستك من جديد ((مثل ما سويت أنا))
    بالمناسبة أنا متابعة جديدة للمدونة 

  2. Anas رد

    السلام عليكم ورحمة الله

    أحمد الله أخي أسامة على ما أنت عليه الآن … وتذكر بأن الكثيرين مشردون ومعذبون ومقهورون
    لا بأس .. فالجميع منا تمر عليه مثل هكذا أوقات … الحل أنت اقترحته ، من الأفضل لك أن تأخذ إجازة تعيد لك الصفاء الذهني والعزيمة.

    أرجو الله أن يوفقك إلى كل خير

    1. أسامة رد

      لامقارنة بين الحالتين أخي أنس وليس المقام بمقام مقارنة ولكن الحمدلله على كل حال

      شكرا على مرورك

  3. بوسلوم رد

    اهلا اخي العزيز …انت تقسو على نفسك و تبحث عن الكمال دائما…ولاتنسى في النهايه هي مجرد هوايات سواء كان التدوين او التصوير …والهوايه ينبغي ان تكون للترويح عن النفس وتطوير الذات ….انت تحتاج الى ان تاخذ الامور باريحيه اكثر او البحث عن هوايات اخرى لتبعد اجواء الملل واستعاده نشاطك ….نرجوا ان تقبل نصيحتي المتواضعه ….تحياتي

    1. أسامة رد

      بالعكس أنا أرى نفسي مقصر في سعيي نحو الكمال، علو الهمة كانت من ضمن الصفات التي لطالما اتصفت بها وهو الأمر الذي يضايقني كثيرا.. على أية حال أنا اعتبرها استراحة محارب ومن ثم لكل حدث حديث

      ممتن لإطلالتك الجميلة

  4. MohammedRezq رد

    أنا عانيت من هذه الحالة كثيراً لكن عندي لك نصيحة .. لا توقف أي عمل وأنت في هذه الحالة لأنك مثلاً بعد بضعة أشهر من هذا الفعل ستشعر بالندم على هذه الخطوة .. ابق موقع التصوير مفتوح وانسى المدونات لفترة واترك نفسك من العمل وإن شاء الله اصبر كم أسبوع أو كم شهر بالكثير وراح تستعيد نشاطك من جديد للتدوين .. أنا حدثت معي نفس التجربة .. كنت كل فترة أقوم بإنشاء موقع جديد وبعدها خفتت هذه العادة في إطلاق المواقع لعل أحدها ينجح واستفيد من نجاحة .. والحمدلله انقطعت من حوالي سنتين عن عمل المدونات والمنتديات وخلال هذه الفترة حصلت على أفكار جديدة لم تكن لتحصل في رأسي إذا لم أتوقف لفترة لأفكر فيما كنت أعمله ..

    لذا أكرر نصيحتي لا تغلق شيء لانك قد تندم لاحقاً .. لكن توقف عن المدونات لفترة .. فلنقل مثلاً لمدة 3 شهور وبعدها شوف إذا ما كنت لا تزال مصمماً على إغلاق الموقع الخاص بالتصوير والإكتفاء بهذه المدونة الرائعة ..

    على أية حال .. بالتوفيق لك حاول تشحذ المنشار كما يقولون ..

    بالتوفيق.

    1. أسامة رد

      جربت أكثر من طريقة.. خصوصا فيما يتعلق بمدونة عالم التصوير ولكنها للأسف لم تنفع، غياب التنظيم رورح الفريق هي على رأس الأسباب التي تمنعني من اكمال مشواري في المدونة، وأيضا بتمكانك أن تعتبرها (تسجيل موقف) من بعض المصورين ممن تأملت فيهم خيرا
      على أية حال لم أقرر بعد وأن كانت كل الطرق تؤدي إلى مالا قد يعجب متابعي المدونة الكرام

    1. أسامة رد

      حياك الله يا بولجين…ان شا الله العودة تكون أكثر قوة مع اكتمال الثورة ..

      تدويتنك ملهمة ومحفزة .. شكرا على الإشارة إليها

  5. المشتاق الى الجنة رد

    عليك بفيديوهات

    د.أحمد عمارة

    للطاقة الإيجابية ..

    جرب ولن تندم .. واسأل مجرب

  6. سراج علاف رد

    شوف يا أبو عامر .. أولا الله لا يحرمنا منك ولا من تدويناتك وثانيا بالنسبة للحل فالحل ذكرته وهو إجازة حلوة وزيارة للبيت العتيق وجلسة معايا في مكة … وشوف كيف النفسية بعدها .. ممكن تبطل تدوين هههههه
    من جد هذه الحالة تنتاب الجميع لسبب بسيط أننا لا نرتب أعمالنا وعندما نريد أن ننجز فإننا نرى أن أمامنا جبل من الأعمال .. المطلوب قليل من التخطيط والإلتزام بحد أدنى من الإنجاز يوميا دون الضغط على النفس .. اتكلم معك وأنا أول من يعاني من الفوضى .. لكنني أرجو أن نتكاتف ونساعد بعضنا البعض .. على العموم إذ جيت مكة فلازم نشوفك والله نتشرف .. ولا تقول مشغول ومو فاضي .. أجيك لحدك وأجلس معاك ولو في الحرم .. لا تحرمنا من شوفتك يا أبو عامر … والله إنها تسوى عندنا كثير … الله يكرمك

    1. أسامة رد

      بارك الله فيك أخي سراج وشكرا على كلامك الطيب وأثره الكبير في نفسي
      إن شا الله بكون في مكة الأسبوع القادم، وبالتأكيد سيكون لي معك لقاء

      سأتواصل معك قريبا:)

  7. sara رد

    أنا حبيت هاذه المدونه كثيرا و أشكر المصور أسامة ع المدونه الرائعة =)

  8. محمد رد

    أعتب عليك تركك لمدونة عالم التصوير بدون إستضافة فما علاقة عدم حماستك للكتابة بتركها هكذا؟!! عدم حماستك تعني عدم كتابة مواضيع جديدة وهو أمر مقبول لكن أن تتركها بدون إستضافة هو غير مقبول بصراحة أنا متضايق جداً لإني بحب المدونة دي جداً

  9. أسامة رد

    هناك معوقات كثيرة تمنعني من استكمال المشوار أخي محمد.. لم أذكر إلا البسيط منها
    عموما لم أقرر بعد ماذا سأفعل ،، فعسى أن يكون خيرا

  10. فاطمة الكعبي رد

    اليوم و عن طريق الصدفة دخلت الى مدونتك و قرأت بعض من المواضيع , و شاهدت معرض صورك الرائع , ولكن عندما قرأت هذا الموضوع حزنت كثيرا لأن المدونة أكثر من رائعة ، كما قال الجميع الكل يمر بمثل هذه اللحظة , و لكن مايجب عليك فعله هو أن تتخطاها , خذ وقت من التفكير , ولا تنسى ذكر الله , ابتعد قليلا عن الاجواء المعتادة او الروتين اليومي , افعل شي لم تفعله في السابق قم بالامور التي تحبها , راجع قراراتك , ضع حلول للمعوقات التي لم تذكرها , ثم قرر اذا كنت تريد الغاء المدونة او لاء ولكن تأكد بأن مدونتك جدا رائعة و مفيدة ، فأن لم تغلفها سأظل اتابع مواضيعك وإذا اغلقتها اتمنى لك التوفيق في حياتك دائما

    1. أسامة رد

      سعدت بهذا المرور أختي فاطمة
      إن شا الله تكون هذه السنة سنة خير علي، أما عالم التصوير فقد عادت من جديد ولله الحمد

  11. kaouther رد

    أنا حبيت هاذه المدونه كثيرا و أشكر المصور أسامة ع المدونه الرائعة =)kaouther from tunisia

  12. MOHAMMED OMAR رد

    السلام عليكم
    جزاك الله خير اخي اسامه على التدوينه، و جرب الطب الصيني الرياضي، حركات بسيطة تمارسها وانت جالس في عشر دقائق، والجلوس في الحرم في الصحن امام الكعبة قبل الفجر بساعتين من اجمل واروع اللحظات واسماها واقواها تاثيرا في النفس ايجيابيا.

    بحثت في Google عن سبب توقف “عالم التصوير”، مضى لي وقت ابحث عن السبب حتى عثرت على هذه التدوينه ووصلت الى هنا.
    لو نقلت مواضيع المدونة الي هنا مثلا او تعيد عملها يكون افضل، بصراحه مفتقدها، وان كنت اقراها عن طريق المواضيع المحفوظة في Google Reader، شكرا جزيلا والله يوفقك.

    1. أسامة رد

      الحمددله فقد وفقني الله لأداء العمرة قبل آسبوعين وجربت وصفتك وكان لها أثر كبير
      عالم التصوير عادت للعمل من جديد ،،، أتمنى لك مزيدا من الفائدة هناك:)

  13. أيمن عبد الحميد رد

    صديقي أسامة ، هذه الحالة أنتابتني لأشهر عديدة حتى انني أغلقت موقعي الاول vipnewstoday بسببها
    لا تترك الظروف تؤثر على حياتك الرقمية ، تجربة شخصية : للخروج من هذا الروتين جرب القراءة ، التجوال في الحدائق ،تعلم تقنيات او علوم جديدة … أتمنى ان تستمر كل مشاريعك سواء هذه المدونة او غيرها .
    أخي اسامة من مدة لم تكتب دروسا عن التصوير ، التقنيات الجديدة ، برامج التصوير . (;

  14. أراميا رد

    أفا يا أسااااااامة 🙁

    خذ لك إجازة و ارجع للمدونة

    والله و الله مدونتك غالية علي لأنها أول مدونة دخلتها في حياتي و الحين رغم انشغالي ما أدخل إلا مدونتك بين فترة و فترة و اطمن عليها

    1. أسامة رد

      أهلا بك أختي أراميا وحمدلله على السلامة
      أعتز بهذه الثقة وإن شا الله أكون أهلا لها

      أتمنى ما تطول الغيبة علينا..

  15. عوني رد

    سبحان الله، يا للصدف

    أمر في ذات الحالة التي تحدثت عنها، وافكر في ذات الحل الذي ذكرته ونفّذته

    من وجهة نظري، أعتقد أن الحياة هنا في الامارات رغم أنها مليئة بالمحاسن، إلا أنها تفتقد لأشياء قد تكون هي السبب في الاصابة بمثل هذه الحالة النفسية

    ففي العمل مثلا، هناك غياب شبه تام للتشجيع والحماس والمنافسة، عدا الروتين .. وهذا الشيء ألاحظه على معظم الموظفين خلال زياراتي الدائمة لمختلف الدوائر والإدارات في الامارات الشمالية ..

    أما الحياة الاجتماعية فهي شبه معدومة ، بالأخص للوافدين

    ثم إن المادية باتت شيئا أساسيا في حياة الناس نظرا لكثرة المظاهر المادية، من عمران، وسرعة الحياة ووسائل الاتصال والنقل إلخ..

    وأعتقد أن ما يجري في المحيط من ثورات وصور مؤلمة في دول عربية عديدة له أيضا تأثير على الحالة النفسية

    هذا ما تبادر إلى ذهني، ولعل هناك أسباب أخرى أيضا ..
    تحياتي

    1. أسامة رد

      للأسف جميع ما ذكرت أخي عوني صحيح.. فتسارع وتيرة الحياة اليومية يقضي تقريبا على مظاهر الحياة الاجتماعية التي كانت موجودة في السابق..

      فيما يتعلق بفتور الحماسة للتدوين فـظن أن تويتر والفيسبوك سيقومان بسحب البساط تدريجيا من التدوين..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *